أخبار دوليةالأخبار

مقتل شخصين متأثرين بجروحهما جراء عملية الطعن في جسر لندن

تارودانت انيوز / وكالات.
أكدت الشرطة البريطانية أن عملية الطعن، التي نفذت اليوم الجمعة في جسر لندن، أودت بحياة شخصين متأثرين بجروحهما جراء الحادث، إضافة إلى مقتل المهاجم.
وقالت مديرة شرطة لندن، كريسيدا ديك، في مؤتمر صحفي عقدته مساء الجمعة: “أصبحت مدينتنا لندن من جديد هدفا للإرهابيين. وبقلب يتألم، أذكر أن شخصين تعرضا لإصابات جراء الهجوم في جسر لندن فارقا الحياة، فضلا عن المشتبه فيه الذي قتل برصاص عناصر الشرطة”.
وأضافت ديك أن عملية الطعن أدت كذلك إلى إصابة 3 أشخاص آخرين، موضحة أنهم حاليا يتلقون العلاج في المستشفى.
وسبق أن ذكرت الشرطة البريطانية أن رجلا نفذ عملية طعن في جسر لندن قرابة الساعة 13:58 بالتوقيت المحلي مما أسفر عن إصابة عدة أشخاص.
وأوضحت الشرطة أن المهاجم قتل برصاص عناصرها، وكان يرتدي حزاما اعتبر ناسفا لكن تبين لاحقا أنه وهمي.
وأكدت الشرطة أنها صنفت الهجوم إرهابيا، لكنها لا تزال تنظر في دوافع مختلفة للحادث، بينما أوضحت سلطات البلاد أن التحقيق لا يزال مستمرا.
من جانبه، ذكر عمدة لندن، صادق خان، أن بعض المصابين جراء الهجوم في حالة حرجة، مبينا أن الشرطة تعتبر الحادث منفردا ولا تبحث عن أي مشتبه فيهم آخرين على خلفية عملية الطعن.
ووثقت لقطات فيديو مصورة خلال الحادث وتصريحات شهود عين أن مجموعة مواطنين حاولت التصدي للمهاجم وتمكن أحدهم انتزاع سكين كبير كان يحمله، ومن ثم ابتعدوا عنه قبل أن تطلق الشرطة النار عليه.
تارودانت انيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق