الأخبارتكنولوجيا

فيس بوك يفتح تحقيقا بشأن سرقة بيانات أكثر من 267 مليون مستخدم وعرضها على شبكة الإنترنت


تارودانت انيوز/ متابعة.

فتح موقع فيس بوك الخميس تحقيقا بشأن نشر معلومات قابلة للتنزيل على شبكة الإنترنت تتعلق بأسماء وأرقام هواتف أكثر من 267 مليون شخص من مستخدميه. وقد كانت هذه البيانات متاحة للتنزيل على منتدى أحد القراصنة الإلكترونيين الذي يعود لإحدى الشبكات.
وأوضح متحدث باسم فيس بوك “نحن ننظر في القضية، لكننا نعتقد بأنه من المرجح أن هذه المعلومات تم الاستيلاء عليها قبل إحداث تغييرات على الموقع في السنوات القليلة الماضية لحماية بيانات الناس بشكل أفضل”.
وقالت مدونة كومباريتيك إن الباحث في أمن الإنترنت بوب دياشينكو اكتشف قاعدة البيانات هذه التي كان الوصول إليها متاحا، وتضمنت أسماء مستخدمي فيس بوك وكلمات مرورهم وأرقام هواتفهم.
تارودانت انيوز.
المصدر:فرنسا 24.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق