الأخبار

الفاو :2020 سنة الصحة النباتية


المكتب الإعلامي الدارالبيضاء: محمد الدلاحي

تشكل النباتات 80٪ من الطعام الذي نستهلكه و 98٪ من الأوكسيجين الذي نتنفسه. و مع ذلك فهي تتعرض باستمرار إلى تهديدات بسبب أمراض نباتية و آفات.، إذ يتم فقدان ما يقارب 40و٪ من المحاصيل الزراعية ، و هو ما يؤدي إلى خسارة سنوية في التجارة الزراعية تقدر ب 220 مليار دولار .
و لهذا أصبح من الضروري و ضع سياسات و برامج ، و اتخاذ الإجراءات اللازمة لتعزيز أهداف التنمية المستدامة.
و في هذا الصدد دعا المدير العام للفاو (منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة) السيد شو دونيو في اجتماع مجلس الفاو بمناسبة انطلاق السنة قائلا: ” تعد النباتات الأساس الجوهري للحياة على الأرض و الدعامة الوحيدة الأكثر أهمية في تغذية الإنسان و بالتالي يجب أن لان نغفل أهمية صحة النبات ”
و أضاف كما الحال مع صحة الإنسان فٱنةوقلية النبات أفضل من العلاج ” مؤكدا في هذا الصدد على اتخاذ الإجراءات الفورية ،لضمان صحة النبات .”
و في رسالة الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيرش تمت قرائتها خلال الاجتماع قال : ” في هذه السنة الدولية و طوال عقد العمل هذا و من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة،دعونا نكرس الموارد اللازمة و نرفع مستوى التزامنا بصحة النبات.دعونا نعمل من أجل الناس و الكوكب .”
و من أهداف السنة الدولية لصحة النبات :
* الرفع من مستوى الوعي بأهمية صحة النباتات لتحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030.
* تسليط الضوء على تأثير صحة النباتات على الأمن الغذائي
و وظائف النظام الإيكولوجي .
* تبادل أفضل الممارسات حول كيفية الحفاظ على الصحة النباتية و حماية البيئة.
* الحد من انتشار الآفات الجديدة في مناطق جديدة .
* توفير الموارد المالية لضمان الحصول على الغذاء الجديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق