الأخبار

العقد 2010 الأكثر ارتفاعا لدرجة حرارة المحيطات


المكتب الإعلامي الدارالبيضاء / محمد الدلاحي
كشفت دراسة حديثة أن المحيطات تعرف أعلى درجة حرارة لها على الإطلاق ,و بهذا يكون العقد 2010 الأكثر سخونة ،و أن سنة 2019 ثاني أكثر السنوات سخونة بعد سنة 2016 في تاريخ الكوكب منذ الشروع في تسجيل درجات الحرارة قبل 140 سنة .
و أرجعت الدراسات أن السبب الرئيسي لذلك هو الارتفاع في الارتفاع في الاحتباس الحراري الناتج عن غاز ثاني اكسيد الكربون والغازات الأخرى الناتجة عن احتراق أنواع الوقود .
وتسجل المحيطات أعلى درجة حرارة على الإطلاق في 2019 ،و هي في تصاعد ،و نشرت مجلة ” أدفانسيس إن أتموسفريك سايسيز”
Advances in Atmospheric Sciences ” الذي أجرى تحاليل بأخذ عينات من المحيطات على عمق وصل 2000 متر من عمق سطح المحيطات و قال : إن درجة حرارة المحيطات تعرف أعلى درجة حرارة بمقدار 0,075 درجة مئوية من المتوسط الذي تم تسجيله ما بين 1982 و2010.
و أكد العلماء على أن حرارة المحيطات يمكن أن تتسبب في موجات حارة قد تؤدي ٱلى خسارة كبيرة في الحياة البحرية ،و تؤدي إلى حدوث الأعاصير ,و فيضانات خطيرة .
و كشف العلماء من خلال البايانات المتحصل عليها في الفترة ما بين 1987 إلى 2019 و من 1955 إلى 1986 أي خلال 6 عقود ارتفعت درجة الحرارة بنسبة 450 ٪ مما يؤكد الصعود الكبير في معدل تغير المناخ العالمي ،و ما يعادل انفجار قنبلة ذرية واحدة في الثانية خلال 150 سنة الأخيرة .و بما أن البحار و المحيطات تمتص معظم الانبعاثات الغازية الناتجة عن النشاط البشري ،فالمحيطات تعد المقياس الأفضل لتغير المناخ .
و يحذر الخبراء من العواقب الوخيمة للتغيرات المناخية على الحياة البحرية ،بالإضافة إلى النقص في الموارد الغذائية و موجات النزوح و التأثيرات الجيوسياسية ،لأن المحيطات لم تعد تستوعب جزء من حرارة الأرض .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى