الأخبارفن

مهرجان « إفريقيا للضحك » يعود في نسخته الثالثة بـ12 فنانا كوميديا

الدارالبيضاء :المكتب الاعلامي / متابعة.
موعد جديد لعشاق الكوميديا الأفريقية مع الدورة الثالثة من مهرجان « إفريقيا للضحك »، خلال الفترة الممتدة مابين 6 و21 من فبراير المقبل، وذلك بعد النجاح الذي شهدته الدورات السابقة.

الدورة الثالة من المهرجانستعرف تكريم دولة البنين بحضور العديد من الكوميدين الدولين، إذ من المرتقب أن تكون محطة الإنطلاقة من البيضاء، بمشاركة 12 فنانا كوميديا، وستحط التظاهرة الرحال في السينغال، وكود ديفوار، ثم البنين.

رضى البرادي، أحد القائمين على انتاج هذه التظاهرة، أفاد في تصريح له للصحافة أن الدورة الثالة من المهرجان هي امتداد للدوارات السابقة التي تميزت بعروض فكاهية مذهلة، ومن خلال المهرجان عاش الجمهور الحاضر لحظات حقيقة من الفرحة وصدق المشاعر، وتقاسم الأحاسيس في أجواء من البهجة.

وأضاف في التصريح ذاته، أن في النسخة الثالثة سيواصل الحدث الكوميدي إعطاء مساحة اكبر للفنانين الفكاهيين، سواء المحترفين منهم او الصاعدين، وسيعطي للجميع فرصة الصعود فوق مسارح 100 في مائة إفريقية.

من جانبه ‘قال الطاهر لزرق مؤسس « افريقيا للضحك »، والملقب بـ »ولاس »، » الضحك بالنسبة لي شخصيا هو افضل طريقة للتواصل بين الارواح والأشخاص ن ولا يخفى عن الجميع أن إفريقيا العزيزة هي أرض التنوع والأخوة، وهي مستقبل الإنسانية، ومن خلال سفري حول افريقيا تعلمت أن أضحك في أسوء وأبكي طمعا في الافضل ».

وأكد المتحدث ذاته، أن الهدف الرئيس من هذه التظاهرة الثقافية التي تجمع الفنانين الكوميديين هو زيادة التبادل الثقافي في القارة الافريقية.
تارودانت أنيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق