الأخبار

علامات التشوير : خطوط على الطريق قانون ملزم


تارودانت نيوز

المكتب الإعلامي الدارالبيضاء / محمد الدلاحي

يلزم قانون السير السائقين و مستعملي الطرقات بقواعد أساسية أثناء قيادة السيارات والحافلات و الشاحنات و مختلف وسائل النقل بجميع أصنافها .
ومن علامات التشوير ،الخطوط على الطرقات ،وخاصة في المدن ،فهي ظاهرة في الطريق تمكن السائق من التعامل معها .في قانون السير هناك الخطوط الصفراء و البيضاء ،و هناك المستقيمة و المنعرجة والمتصلة و المتقطعة .

وفي الشوارع الكبري ،و من بينها شارع للا الياقوت و شارع باريس اللذان يربطان ساحة النصر بساحة واد المخازن ،وتمت إعادة هيكلتهما ،وتجديد الإنارة العمومية بهذين الشارعين .

ومن اجل تسهيل سيولة السير بهذا المحور الطرقي الرئيسي ،أصبحت حركة السير ذات اتجاه واحد .
لقد تم وضع علامات التشوير العمودية و الأفقية ،لمساعة السائقين ومستعملي الطريق على التعامل مع السياقة و تفادي الازدحام ،و تمكين المارة و الراجلين من العبور و قطع الطريق بكل أمان و ارتياح .الرصيف الأيمن تم تخصيصه للحافلات وسيارات الأجرة بنوعيها الصغير و الكبير.

إلا أن الملاحظ عند مرورك بهذا الشارع تلاحظ العكس ،قليل هم الملتزمون بقانون احترام الممر الخاص بالحافلات وسيارات الأجرة. فكثيرا ما تحدث تجاوزات ،ويستعمل بعض السائقين الممرات الخاصة بالسيارات الأخرى، بالرغم من وجود خطين يحددان و يفرقان بين الطريق الخاص بالحافلات وسيارات الأجرة و السيارات الاخرى .
بعض السائقين لايعطون الأهمية المفروضة لهذا الخطوط التي تعمل على تنظيم حركة المرور وانسيابه . عدم احترام السائق لهذه الخطوط ،وعدم إعطاء الأهمية،قد يؤدي إلى حوادث ،وعواقبها وخيمة .فهم يدركون مدى أهمية هذه الخطوط التي تحدد و ترسم المسالك الخاصة بالحافلات وسيارات الأجرة وو سائل النقل العمومي ولكن لايتقيدون بها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى