الأخبارحوادث

سنة ” 2020. ” سنة كبسية ،الدليل 29 فبراير


تارودانت نيوز. / اليوم المصري

يأتي شهر فبراير كل عام 28 يومًا، ولكن خلال هذا العام 2020 سيأتي 29 يوماً، مما يجعل الخبراء، يطلقون عليها «السنة الكبيسة».

وتؤكد الجمعية الفلكية بجدة، في بيان لها أن يوم 29 فبراير يعرف باليوم الكبيس، وهذا اليوم الإضافي، يجعل طول العام 366 يومًا وليس 365 يومًا، وعمليا هناك حاجة إلى أيام كبيسة للحفاظ على التقويم، متزامنا مع فترة دوران الأرض حول الشمس.

وتكمل الجمعية في تقريرها أن الأرض تستغرق حوالي 365.242189 يومًا- أو 365 يومًا، و5 ساعات، و48 دقيقة، و45 ثانية- لتدور مرة واحدة حول الشمس.

وبدون اليوم إلاضافي، وهو يوم 29 فبراير كل أربع سنوات، سنفقد ما يقرب من 6 ساعات كل عام، وبعد 100 عام فقط، فإن التقويم بدون سنوات كبيسة سيكون متخلفا بحوالي 24 يومًا تقريبًا فيما يتعلق بالأيام الموسمية الثابتة مثل الاعتدال الربيعي و الانقلاب الشتوي.

تارودانت نيوز. / اليوم المصري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق