الأخبار

أرباب المطاحن يتبرعون بـ50 ألف قنطار من الدقيق والسميدة لفائدة المعوزين

الدارالبيضاء :المكتب الاعلامي / متابعة.

انضم أرباب المطاحن لحملة التضامن الوطنية الواسعة لمواجهة آثار جائحة “كورونا”، بتبرعهم بما قدره 50 ألف قنطار من الدقيق والسميد.

وأعلنت الفيدرالية الوطنية للمطاحن، اليوم الأربعاء، عن تبرعها بخمسين ألف قنطار من الدقيق والسميد لفائدة المواطنين والأسر المعوزة عبر مجموع التراب الوطني.

من جهة أخرى، أكد البلاغ أن قطاع المطاحن لا يدخر أي جهد لضمان تزويد السوق الوطني بجميع منتجات القمح بصفة منتظمة ومستمرة.
تارودانت أنيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق