أخبار محليةالأخبار

مجلس جهة سوس ماسة يخصص غلاف مالي قدره 18 مليون درهم لأزمة العطش التي تعاني منها مختلق مناطق الجهة.


تارودانت نيوز: المكتب الاعلامي / متابعة.

أزمة العطش التي يعيشها سكان جهة سوس ماسة و خاصة الجبلية منها شكلت النقطة الثانية من جدول أعمال دورة يوليوز الخاصة بمجلس الجهة و التي انعقدت اول أمس الإثنين .

دراسة وضعية قطاع المـــاء بالجهة عرفت نقاشا مستفيضا وجادا تم التعبير من خلاله عن مدى أهمية وحساسية ندرة الماء بالنسبة للجهة.

كما شكل نقاش هذه النقطة فرصة للاطلاع على المشاريع المستقبلية التي تنجزها الدولة أو تعتزم إنجازها لتجاوز هذه الإشكالية الهيكلية، كمحطة تحلية مياه البحر باشتوكة ايت باها وتمديد قنوات الماء الآتية من سد أولوز الى أكادير الكبير.

وبخصوص إسهام مجلس الجهة، في الجهود المبذولة في هذا الصدد، فقد تمت المصادقة على مشروع اتفاقية شراكة لتزويد العالم القروي بالماء الصالح للشرب خلال فصل الصيف وذلك بتخصيص جهة سوس ماسة تخصص 18 مليون درهم لتزويد العالم القروي بالماء الشروب خلال الصيف …
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى