أخبار محليةالصحة

تارودانت :متى تختفي هذه المشاهد من أمام أبواب مستشفى المختار السوسي بتارودانت


تارودانت -المكتب الاعلامي :أحمد الحدري

مشاهده تتكرر في كل يوم لعشرات المرضى و الزوار القاصدين لمستشفى المختار السوسي الإقليمي بتارودانت القادمين من داخل المدينة و من القرى المجاورة لها، إما بهدف عيادة مريض او طلبا للإستشفاء والعلاج ، محتشدون امام أبواب المستشفى في جو حار ودون توفير أدنى شروط الاستقبال الإنسانية لهم .
و تجدر الإشارة إلى أن عامل الإقليم سبق له أن أشرف شخصيا على احداث قاعة للانتظار بمدخل المستشفى صرفت عليها الملايين وجهزت بمكيفات الهواء والكراسي لاستقبال زوار هذا المستشفى ،الا أنها لازالت مغلقة في وجه الزوار ، وليبقوا عوض ذلك تحت رحمة أشعة الشمس والغبار وطول الانتظار أمام المستشفى .
فمتى تتدخل الجهات المسؤولة بالاقليم لاصلاح هذا العطب المخل بكرامة المرضى وزوارهم على السواء بتارودانت بفتح قاعة الانتظار والقطع مع تكرار هذه المشاهد المتناقضة مع مغرب القرن 21 .
تارودانت نيوز
تصوير ابراهيم أحمد بن حمو

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق