أخبار محليةالأخباررأي

تارودانت :ماذا بعد افتتاح المساجد للصلاة رغم الانتشار المتزايد لوباء كورونا ؟؟


تارودانت – متابعة المكتب الاعلامي :أحمد الحدري

استبشر العديد من سكان مدينة تارودانت خيرا بقرار السلطات إعادة افتتاح الدفعة الثانية من المساجد لإقامة الصلوات الخمس وصلاة الجمعة في انتظار افتتاح الدفعة الثالثة والأخيرة .
قرار حكيم وجميل أعاد الأمور لنصابها وفتح بيوت الله امام عباد الرحمان رغم حدة وباء كورونا الذي تسارعت وثيرة انتشاره في معظم أحياء المدينة ولو بدرجة لم تصل بعد للمرحلة الحمراء ،الا أنه لابد من تحمل المسؤولية واتخاذ المزيد من الاحتياطات داخل المساجد حتى لا يتم اغلاقها من جديد .
فمنذ افتتاحها يوم أمس لأداء صلاة الجمعة وإلى غاية صلاة عشاء اليوم السبت 17أكتوبر 2020 ،لم تراعى في معظم المساجد بالمدينة
إجراءات السلامة كتوفير وسائل التعقيم الضرورية و ارتداء الكمامة واحترام التباعد بين المصلين .
اجراءات كان لزاما على نظارة أوقاف تارودانت أن توفر من يسهر عليها داخل المساجد من بين عمالها وموظفيها المكلفين بالسهر على شؤون المساجد ،وذلك بتوفير وسائل التعقيم الظرورية عند مدخل كل مسجد وتوجيه قيمي المساجد والأئمة الى إرشاد المصلين قبل إقامة كل صلاة بموعظة من خمس دقائق حول خطورة الوباء، وأهمية وضع الكمامة والتباعد بين المصلين خاصة وأن هذا الفصل ينتشر فيه مرض الزكام المعدي حيث تكثر حالات العطاس والسعال بين المصلين .
العديد من المصلين بأكثر من مسجد عبروا عن ارتياحهم لتارودانت نيوز بإعادة افتتاح الدفعة الثانية من المساجد ،غير أن معظمهم يتخوف من إعادة اغلاقها بسبب الازدحام الذي تعرفه صفوف المصلين مما يشكل خطورة على صحتهم ان لم تتدارك الجهات المسؤولة الموقف بفرض إجراءات السلامة داخل المساجد، حماية للمصلين وضمانا لاستمرار أداء الصلوات الخمس بالمساجد التي لاتطيب الصلاة إلا داخلها .
تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق