أخبار محليةالأخبارالمجتمع المدني

تارودانت :المجتمع المدني يتعزز بميلاد “اتحاد الفنانين ومهنيو الافراح والمناسبات المغاربة باقليم تارودانت”


تارودانت -المكتب الاعلامي :عبد اللطيف بنشيخ

تعزز المشهد الجمعوي المهني بتأسيس جمعية مهنية تعنى بشؤون الفنانين ومهنيي الافراح والمناسبات بالاقليم، وذلك بعد مشاورات امتدت لاشهر مع مختلف الفاعلين ابان الركود الذي عرفه القطاع هذه السنة المتسمة بوضعية خاصة واستثنائية بسبب انتشار وباء كوفيد 19،وما خلفه من اضرار اجتماعية واقتصادية بالقطاع الذي شلت حركته وتدهورت احوال مهنيوه.
وفي قلب هذه الظروف الخاصة، إلتأم شمل الفنانين ومهنيو الافراح والمناسبات بقناعة خاصة مفادها أن الدفاع عن حقوقهم لن يمر الا بتنظيم قطاعهم وكذا الانخراط في التنمية المحلية والوطنية عبر التدخلات الاجتماعية والفنية والاقتصادية التي تنبع من روح الدستور وتجسد الشكل الخالص للمواطنة الحقة.
وعليه وبقاعة رياض النخيل مساء الخميس 12 نونبر 2020 عرضت اللجنة التحضيرية القانون الاساسي والذي لامس ابعادا محيطة بالفاعل في هذا المجال، واساسه ينبني على النهوض بالقطاع على مستواه الاجتماعي والفني والثقافي والمهني ورد الاعتبار للرواد ومحاربة الاقصاء في شقيه المعنوي والمهني.
وبعد المناقشة والمصادقة عليه والتصويت على المكتب المسير جاءت التشكيلة كالتالي: الرئيس : السيد علي الكمري.
نائبه: السيد عبدالله الكرني.
نائبه الثاني: السيد عبد المجيد السالمي.
الكاتب : السيد عادل بوعنكة.
نائبه : السيد عبداللطيف ماكيس.
نائبه الثاني : السيد عمر بوشقور
الامين : السيد جلال السعيدي.
نائبه : السيد عثمان ساسي.
نائبه الثاني : السيد محمد نميلة
المستشاران: السيدة امينة الحمدوني و السيد عبدالجليل كرم.
وفي معرض كلمة الرئيس السيد علي الكمري، قال :”في ظل ظروف هذا الوباء الذي لم يسبق لجيلنا ان عايشه خاصة وان القطاع غير مهيكل ويعاني على المستوى الاجتماعي والمهني من غياب فضاءات خاصة ومتخصصة تعنى بالتكوين والمواكبة، كان من الضروري ان ينشأ هدا الاتحاد للانخراط الفاعل والمواطن، الى جانب المجهودات التي تبذلها الدولة تنزيلا للتوجيهات السامية لامير المؤمنين جلالة الملك المفدى حفضه الله ونصره.
اما مداخلة ضيف الشرف رئيس الفرع الجهوي للموسيقيين المغاربة لجهة سوس ماسة السيد عبدالعالي الخليفي والذي استهل كلمته بشهادة في حق الرئيس حيث صرح ان ما راه من حفاوة استقبال ومعاملة خاصة ووعي فني ومهني وما راه من همم عالية وروح نضالية بهذا الجمع العام ، من اجل النهوض بالقطاع ورقيه وتنميته غير انطباعه بعد الصورة السلبية التي روج لها البعض ضد الرئيس..كما عبر ان استعداده للتعاون والمساندة من موقعه الحالي بشكل لا محدود. ومن جهتها نوهت الفاعلة الجمعوية السيدة امينة الحمدوني بهذه المبادرة التي احتاجها الاقليم مؤكدة أنها تضع كاملة ثقتها في المكتب وعلى رأسه السيد علي الكمري.
وتضمنت بقية النقاشات الاوضاع التي يغرق فيها الفنانون والمهنيون والركود القاسي على احوالهم بسبب الجائجة.
وفي الختام رفعت اكف الضراعة للعلي القدير سائلينه للملك محمد السادس الحفظ والنصر والعلى، وللوطن الازدهار والنماء، وان يرفع الله عنه البلاء.
وجدير بالذكر ان السيد علي الكمري الذي يقود هذا الاتحاد الاقليمي، هو شخصية متمرسة في الميدان بتجربة واسعة ومهنية عالية وبمسيرة محترمة اذ انه من مواليد 1968، تقني فلاحي 1989،موسيقي من سن ثمان سنوات،وعازف على جميع الالات الموسيقية.مؤسس ثلاثي الفن 1982، ومجموعة النجوم 1985، وعضو فاعل في جمعية تاروا للموسيقى والمسرح 1994، اسس مقاولة تعنى بالتجهيزات الفنية 2005 وشركة كمري افنت،لتنظيم التظاهرات الفنية 2017. رئيس اللجنة التنفيدية لهيئة شباب الاشراف الوطنيين، وعضو بمجموعة من المنظمات الوطنية.ومنسق الهيئة المغربية للوحدة الوطنية، مراسل صحفي وزجال وهو اليوم رئيس اتحاد الفنانين ومهنيو الافراح والمناسبات المغاربة باقليم تارودانت.لذلك نهنئه ونقول له: ALTIUS CITIUS fortius.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى