أخبار جهويةالأخبار

تارودانت:جريمة بيئية ترتكب :أنابيب تفرغ مياه الوادي الحار القادم من الكردان بوادي سوس بجانب ساكنة جماعة زاوية سيدي الطاهر


تارودانت نيوز :رشيد الحدري
استفاقت ،ساكنة جماعة زاوية سيدي الطاهر باقليم تارودانت ،وخاصة اولاد ابراهيم،والدواوير المحادية لوادي سوس من جماعة سيدي احمد اوعمر على جريمة بيئية ،ودلك بافراغ مياه الوادي الحار بوادي سوس, والحقول المجاورة لها ،والقادم من سبت الكردان على طول 15كيلومتر .
العملية ثمت في واضحة النهار ،خلال هدا الأسبوع الجاري من شهر مارس 2021،وفي ضل أزمة كورونا وتداعياتها على صحة المواطنين ،وأمام أعين المسؤولين .
المياه العادمة التي وصلت الى وادي سوس،قادمة من الكردان واخترقت حقول المواطنين ومزروعاتهم ،وتنبعث منها روائح كريهة ،واجتمعت في ضايات ،كبيرة ،مما سيشكل خطرا على الأغنام،التي ترعى بجانبها ،والساكنة وكذلك التنوع البيولوجي بوادي سوس .
المياه العادمة والقادمة من الكردان ،لم تخضع لأية معالجة أو تصفية ،كما هو متفق عليه في كناش التحملات الخاص بمشروع التطهير السائل لمشروع الكردان والممول من طرف الوكالة الفرنسية للتنمية ودولة ألمانيا ،والبنك الأوربي للإسثتمار، والإتحاد الأوربي وبلدية الكردان .
وأمام هاته الكارثة البيئية ،عبرت الساكنة عن تدمرها من هدا العمل الإجرامي للبيئة ،والدي يضرب بعرض الحائط كل الإلتزامات التي أخدها المغرب على عاتقه لخدمة القضايا البيئية والتنمية المستدامة مند احتضانه لمؤتمر (كوب 22) حول التغيرات المناخية بمراكش والتي تعتبر محطة بارزة في مسار انخراط المغرب في خدمة القضايا البيئية.
كما قررت جمعيات المجتمع المدني مراسلة كل الجهات المعنية ،حول الموضوع ،وخوض جميع المعارك النضالية للدفاع عن القضايا البيئية بالمنطقة ،وحماية حقوق الساكنة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى