أخبار دوليةالأخبارالرياضة

شباب إسبانيا ينجزون المهمة أمام ليتوانيا بدلا من المنتخب الأول الخاضع للعزل


/Juan Medina / Reuters

تارودانت نيوز :متابعة

ألحق منتخب إسبانيا بتشكيلة شابة هزيمة ساحقة بضيفه الليتواني (4-0) في المباراة الودية التي جمعتهما يوم الثلاثاء، استعدادا لنهائيات بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم.
واعتمد أصحاب الضيافة على فريق تحت 21 عاما نظرا لدخول المنتخب الأول العزل الصحي قبل بطولة أوروبا لكرة القدم “يورو 2020”.

ووقع على رباعية الماتادور الإسباني كل من اللاعبين، أوجو جيامون، هوغو غويامون، وإبراهيم دياز، وخوان ميراندا، وخافيير بوادو، في الدقائق (3، 24، 54، و73) على الترتيب، بينما أهدر الإسباني أبيل رويز ركلة جزاء بعد مرور نصف ساعة من اللقاء، الذي أقيم على الملعب البلدي “دي بوتاركي” بمدينة ليغانيتس.

وتم استدعاء الفريق الشاب عقب إصابة قائد منتخب إسبانيا، سيرجيو بوسكيتس، بفيروس كورونا “كوفيد-19” يوم الأحد الماضي، ما تطلب دخول التشكيلة بأكملها والطاقم الطبي للعزل الصحي.

إقرأ المزيد

بنزيما يتلقى إصابة قد تقضي على حلمه الأوروبي! (فيديو)
وتولى لويس دي لا فوينتي مدرب منتخب 21 عاما القيادة مؤقتا وحلت تشكيلته، التي خرجت من الدور قبل النهائي لبطولة أوروبا للشباب يوم الخميس الماضي، محل المنتخب الأول.

ولعبت إسبانيا بتشكيلة تضم عشرة وجوه جديدة لأول مرة منذ 1941، حيث كان برايان خيل لاعب إيبار الوحيد الذي خاض مباراة دولية من قبل.

وهذه أصغر تشكيلة لإسبانيا على الإطلاق في تاريخها إذ يبلغ متوسط الأعمار 22 عاما و102 يوما وستعزز الخيارات لدى المدرب لويس إنريكي اذا أراد إجراء تغييرات بسبب حالات |كوفيد-19| أو الإصابات.

والتحق ستة لاعبين من المنتخب الأول وهم: حارس المرمى كيبا أريزابالاجا، والمدافع المخضرم راؤول ألبيول، وبرايس مينديز، وبابلو فورنالس، ورودريغو مورينو، وكارلوس سولير، بالمعسكر التدريبي مواز استعدادا لأي تغييرات طارئة.

وقال الاتحاد الإسباني لكرة القدم إن عددا من لاعبي منتخب 21 عاما سيبقون في مدريد للتدريب بشكل منفصل عن التشكيلة الأساسية بعد انتصار اليوم. (إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية)

المصدر: رويترز +RT

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى