اليوم الجمعة 23 أغسطس 2019 - 6:33 صباحًا

تصنيف دراسات

صور من تاريخ الشاوية “متجه نحو أزمور على طول الساحل الرملي مرورا بمنطقة قالو إنها الشاوية أتساءل ماذا تعني ؟- ادموند دوتي

بتاريخ 20 يونيو, 2019

لقد جرى الاعتقاد أن كلمة الشاوية تحيل على مجال ترابي معين يمتد على طول سهول شاسعة،أكدت هذا المعنى المؤسسات الرسمية عبر خطاباتها أيضا، لكن في الواقع تعني كلمة الشاوية مجموعة بشرية وليس مجالا ترابيا وذلك أن الأوروبيين كانوا على خطأ حينما تصوروا كلمة الشاوية كدلالة على مجال معين، وتحديدا مجال تسكنه قبائل تحمل نفس الاسم. الحقيقة أن هذه الاسم لا يدل على المجال وإنما على الجماعات البشرية التي تسكن المجال. وكلمة الشاوية جمع لمفرد شاوي، أي الذي يعتني بالشاة (مالك قطيع الغنم)،وأصبحت هذه المهنة تحمل معنا اثني يحيل بشكل ضمني على الرعاة، أما أصل هذه القبائل في أفريقيا الشمالية فهم مزيج بين قبائل من “زناته وهوارة “وجود العديد من الأسماء المشتركة بينهم دليل…

منتدى الأدب لمبدعي الجنوب بتارودانت يشرف على توقيع كتاب “الأنصاص القرآنية على الطريقة السوسية” لمؤلفه الحاج أحمد أيت بن أحمد أونيل

بتاريخ 31 مايو, 2019

شهدت قاعة الندوات بالخزانة البلدية لتارودانت ليلة أمس الخميس 30 ماي 2019 الموافق ل 24 رمضان 1440ه، حفل توقيع كتاب الأنصاص القرآنية على الطريقة السوسية لمؤلفه الحاج أحمد أيت بن أحمد أونيل . حفل التوقيع الذي نظمه منتدى الأدب لمبدعي الجنوب بتارودانت تميز بحضور ثلة من العلماء والمفكرين ورجال الاعلام المحلي والمهتمين ، وقدمه له الباحث والأستاذ الجامعي الدكتور مصطفى المسلوتي الى جانب المؤرخ والشاعر أحمد بزيد الكنساني ،وبحضور باقي أعضاء المنتدى . وعلى هامش هذا الحفل صرح الدكتور المسلوتي لتارودانت نيوز قائلا وحول أهمية كتاب الأنصاص القرآنية على الطريقة السوسية وما سيضيفه للمكتبة الرودانية وللمهتمين بهذا الجانب العلمي ، صرح مؤلف الكتاب لتارودانت نيوز قائلا

“بأي معنى يمكن الحديث عن سوسيولوجيا مغربية؟”..الجزء الثاني: محاولة في الفهم

بتاريخ 17 مارس, 2019

تحددت اذا وظيفة البعثة العلمية كما سبق أن تحدثنا عن ذلك في الجزء الأول، في التعرف على المجتمع المغربي بالشكل الذي سمح بالتحكم فيه وضبطه، فالمغرب سيصبح في قادم الأيام جزءا من التراب الفرنسي، أو على الأقل سيكون تحت الإدارة الفرنسية، وعلى هذا الأساس تشكل الوعي بضرورة التدخل في المغرب انطلاقا من أسس تنبني على العلم والمعرفة، وبهذا المعنى اعتبر (ميشو بيلير) المخطط الأول للبحث السوسيولوجي الكولونياني حول المجتمع المغربي، اذ ساهم في نشر 20 مجلدا من المحفوظات المغربية، كما كتب أكثر من 20 دراسة بيبلبوغرافية حول قبائل ومدن المغرب. ولد (ميشو بيلير) سنة 1858 بمدينة هوان واستقر بمدينة طنجة سنة 1883 كلف بالعديد من المهام داخل المغرب، عمل قنصلا بالقصر الكبير، تعاون مع جورج سلمون في إنشاء…

الفنانة التشكيلية رشيدة الجوهري تُسخِر ريشتها للطبيعة والمرأة

بتاريخ 25 فبراير, 2019

أكدت المرأة المبدعة المغربية على إثبات وجودها في إرساء وبناء دعائم الحركة الثقافية والفنية ، ولكونها هي الجناح الأخر للموارد البشرية التي تساهم دائما في بناء المجتمعات المتوازنة بمساهمات فعالة ، كذلك سيتجلى دورها وحضورها أكثر إذا واكبت حركة التطور وساهمت في الفعاليات الاجتماعية والثقافية ، واليوم لنا وقفة مع إحدى المبدعات اللاتي ساهمن في بناء شخصية تشكيلية ذات أسلوب تشكيلي ناضج بما يحمله من أحاسيس ومشاعر صادقة تفيض حبا ووفاء للطبيعة ولروح المرأة وبراءتها. أﻧﺎﻣﻞ ﻧﺎﻋﻤﺔ داﻋﺒﺖ اﻟﺮﻳﺸﺔ واﻟﻘﻠﻢ وﺗﺤﺴﺴﺖ ﻣﻼﻣﺢ اﻟﺠﻤﺎل ﻓﻲ ﻛﻞ ﻟﻮﺣﺔ ﺗﺮﺳﻤﻬﺎ ، ﻓﻨﺎﻧﺔ ﺗﺸﻜﻴﻠﻴﺔ مغربية ، أدرﻛﺖ ﻗﻴﻤﺔ ذاﺗﻬﺎ وﻗﺪرت ﻣﻮﻫﺒﺘﻬﺎ ، اﺣﺘﻮﺗﻬﺎ وﺻﻘﻠﺘﻬﺎ وﻗﺪﻣﺘﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﻣﻨﺎﺑﺮ اﻹﺑﺪاع واﻟﺘﺸﺮﻳﻒ ﻟﺘﺒﻬﺮ اﻟﺠﻤﻴﻊ… معنا الفنانة التشكيلية المبدعة رشيدة الجوهري ، فنانة تشكيلية استطاعت بثقافتها الفنية واختيارها لعناصر…

طاولات حصاد وبن الشيخ تتحول لمتلاشيات

بتاريخ 18 فبراير, 2019

أفادت جريدة المساء ليومه الثلاثاء 19/02/2019 ،أن صفقة طاولات كلفت 38 مليار سنتيم تحولت بعد سنتين فقط من استغلالها إلى متلاشيات بسبب الخشب الرديء المستعمل في صنعها. وأضافت الجريدة أن عددا من المؤسسات التعليمية لم تتوصل بطاولات محمد حصاد والعربي بن الشيخ، التي سبق لعدد من الفاعلين والبرلمانيين أن حذروا من أن عمرها سيكون قصيرا جدا بسبب ضعف جودة المواد الخام المستعمل فيها، ورداءة التركيب الذي تم بمعاهد التكوين المهني بعد استغلال آلاف الطلبة مقابل تعويضات هزيلة.

إشكاليات في القصة القصيرة جدا

بتاريخ 10 فبراير, 2019

إذا كانت مهمة النقد غربلة ما يقدم للمتلقي وتمييز الغث من السمين والتعريف بالأعمال الجادة القادر ة على تنمية الوعي والذوق الجماعي فإن مسؤولية ناقد القصة القصيرة جدا تبدو أعظم، لأنه يتعامل مع ننوع أدبي مستحدث، زئبقي، مكثف حي لا زال ينمو ويتفاعل مع محيطه مما يحتم عليه البحث عن جهاز مفاهيمي وعن مصطلح نقدي وفق منهج يتناسب و الحالة الطارئة في عصر يسعى لتسليع كل شيء، وما كان لي أن أكتب عن القصة القصيرة جدا إلا بعد قراءة عدد لا ببأس من المجموعات سمحت لي ببداية بلورة تصور حول هذا “النوع” الذي غدا يفرض نفسه تدريجيا على القارئ العربي… لا خلاف حول كون “القصة القصيرة جدا” من أكثر الأنواع…