اليوم الأحد 24 يونيو 2018 - 1:15 صباحًا
أخبار عاجلة

 

 

أضيف في : الأحد 1 يونيو 2014 - 10:56 صباحًا

 

“مؤسسة أمان لحماية الطفولة”: الرودانية سعاد البرديني في قبة برلمان الطفل

“مؤسسة أمان لحماية الطفولة”: الرودانية سعاد البرديني في قبة برلمان الطفل
بتاريخ 1 يونيو, 2014

الأحد 1/6/2014
ابتهج أعضاء مؤسسة “أمان لحماية الطفولة “بتارودانت(مركزآفاق سابقا) باختيار أحد أطفال المؤسسة رسميا
ضمن اللائحة الوطنية لبرلمان الطفل .و يتعلق الامر بالطفلة سعاد البرديني التي كانت تشارك مع عائلتها في برامج المؤسسة منذ تأسيسها في أكتوبر 2010، احتفلت للتو بعيد ميلادها 15 .

قدمت سعاد مشروعها في شهر نونبر 2013 و الذي يستهدف الاطفال في وضعية صعبة اقل من 6 سنوات . ثم تلقت دعوة لتقديمه في اللقاء الوطني للمرصد الوطني لحقوق الطفل في فبراير 2014 ، وبعد أشهر من الانتظار ، تلقت سعاد رسالة تخول لها صفة عضو برلمان الطفل ضمن اللائحة الوطنية للفترة 2014/2016 .

و قد شاركت الطفلة سعاد في الدورة التكوينية الجهوية لفائدة الاطفال البرلمانيين الجدد يومي 24 و 25 ماي 2014 بالمركز الجهوي للتكوين المستمر بمدينة اكادير ، الدورة التي نظمت في اطار تفعيل اتفاقية الشراكة المبرمة بين المرصد الوطني لحقوق الطفل و وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني .

و تجدر الاشارة أن هذه الدورة التكوينية تمت بحضور مدير الاكاديمية الجهوية للتربية و التكوين جهة سوس ماسة درعة السيد علي برادحيث اتاحت للأطفال البرلمانيين الفرصة عبر ورشات عمل للبدء في تعلم ومناقشة الأفكار حول ثلاث مواضيع ذات صلة :

– الصحة النفسية و العقلية للطفل ،
– وسائل الاعلام الحديثة ،
– الطفل و العنف ،
و كذا اهداف الالفية للتنمية و رأي الاطفال فيها ما بعد 2015 .
image

مع متمنياتنا بالتوفيق و النجاح للطفلة سعاد في هذه التجربة – مؤسسة أمان لحماية الطفولة -تارودانت

image
تارودانت نيوز
عبدالله سوسي

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.