اليوم الجمعة 19 يوليو 2019 - 6:34 مساءً
أخبار اليوم
أكادير: افتتاح المعرض الوطني للمنتوجات المحلية            الطريقة الصوفية العلوية المغربية …تقرير حول الاحتفال السنوي بموسم مولاي إدريس الأكبر            تارودانت: مبادرة خيرية بمناسبة الدخول المدرسي 2019/2020 بجماعة اوزيوة            بلاغ الفريق الإتحادي بالجماعة الترابية تارودانت للرأي العام .            الثانوية التقنية بتارودانت بلا طريق معبدة ولا انارة عمومية وبلا تجهيزات ..فمتى يتحرك مسئولي تارودانت ؟            قبائل البيضان بين المكون القبلي والمكون الوطني.            الأطفال والمراهقون من ذوي التثلث الصبغي في أكادير يحتفون بنهاية الموسم التكويني            تارودانت …الأساتذة المصاحبون ينظمون يوما دراسيا حول آلية المصاحبة            بين الفرجة والتسلية غابت التنمية في تارودانت            تارودانت : المقاهي المجاورة تغرق حرم صاحبة شارة اللواء الأخضر الدولية بالأزبال .           

 

 

أضيف في : الثلاثاء 15 يوليو 2014 - 3:17 مساءً

 

وزير الداخلية.. عدد المغاربة المقاتلين في العراق وسوريا يتراوح بين 1500 و2000

وزير الداخلية.. عدد المغاربة المقاتلين في العراق وسوريا يتراوح بين 1500 و2000
بتاريخ 15 يوليو, 2014

الموضوع الذي افتتحت به جلسة الأسئلة الشفوية صباح هذا اليوم كان هو “الدولة الإسلامية في العراق والشام” وتهديداتها للبلاد، والذي قال عنه وزير الداخلية بأنه تهديد جدي، حيث تتوفر المصالح المعنية على معطيات استخباراتية أكيدة في هذا الشأن.
و اضاف وزير الداخلية”وأن الذين عادوا إلى البلاد هو 128، والذين جرى اعتقالهم جميعا، وأن منهم من يتحمل مسؤوليات قيادية في التنظيم إياه.”
وقد تكون المعلومة الآتية من أخطر المعلومات التي كشف عنها وزير الداخلية في نفس المناسبة، حيث قال أن حجم الدعم المالي الذي يتلقاه التنظيم في العراق وسوريا يفوق ما تتلقاه الأحزاب السياسية بستين في المائة.
ومع.
تارودانت نيوز.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.