اليوم الأربعاء 15 أغسطس 2018 - 6:12 مساءً
أخبار اليوم
أيها الزوجان.. هذا ما لم يخبركما به أحد عن الزواج            اقليم تارودانت …أزمة عطش غير مسبوقة بأغلبية جماعات الاقليم            عاصفة صحراوية تخرب المعبر الجزائري الموريتاني قبل تدشينه            ما نصيب دوار ” اكرور وشن ” بقيادة الصفاء من المبادرة التنمية البشرية ياحكام الإقليم            هل تم الاستغناء عن خدمات مركز القاضي المقيم بماسة ؟            المندوب السامي للمياه والغابات مطالب بفتح تحقيق عاجل ……            أكادير :جمعية الوحدة الوطنية المغربية تستقبل وزير التقافة بمهرجان الصحراء .            بعدما كانت سبباً في وصوله للحكم بالمغرب..التوحيد والإصلاح تنفصل عن ذراعها السياسي، وقلق حول شعبية العدالة والتنمية            «بلاك بانثر» ثالث فيلم يحقق أعلى أرباح في أميركا.. حصد خلال أشهر 700 مليون دولار!            وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، تؤكد على ضرورة تمكين النساء من رخص الرضاعة           

 

 

أضيف في : السبت 6 سبتمبر 2014 - 9:06 مساءً

 

تعزية وفاة المرحوم أحمد البركة

تعزية وفاة المرحوم أحمد البركة
بتاريخ 6 سبتمبر, 2014

السبت :06شتنبر2014
انتقل الى عفو الله ورحمته الاخ أحمد بن المختار البركة مساء يوم الأربعاء الماضي 03/09/2014عن عمر يناهز حوالي 65 سنة بعد معانات مع المرض لم ينفع معه علاج ،وقد ووري جثمانه بمقبرة الشراردة ببلدية أولاد التايمة اقليم تارودانت.
وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم أحمد الحدري أصالة عن نفسه ونيابة عن كل أفراد عائلة الحدري وأيت الحيسن وطاقم جريدة تارودانت نيوز بأحر التعازي والمواسات القلبية لزوجة الفقيد الأخت :ربيعة الباز وأبنائه،ميلود والمختار وفاطمة وبشرى وسميرة ونادية وعبدالغفور ونهى ،ولأصهاره ولكل أفراد عائلة الباز والعشاري والبركة، ولكل معارفه وأصدقائه وأقربائه.
سائلين الله عزو جل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان .إنا لله وإنا إليه راجعون.

تارودانت نيوز

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.