اليوم السبت 16 ديسمبر 2017 - 10:58 صباحًا
أخبار عاجلة
السكريتاريا الاقليمية للادارة التربوية بالتعليم الثانوي المكتب الاقليمي (ك د ش) بتارودانت            المكتب الاقليمي للهيئة الوطنية لحقوق الانسان بتارودانت يستنكر الاستهتار واللامبالاة التي تتعامل بها الجهات الوصية مع الحق في السلامة البيئية            اختتام فعاليات ” مشروع جماعة مواطنة “بسهرة فنية على شرف ضيوف تارودانت            جمعية سند الأجيال أكادير تبصم على حملتها السابعة للتبرع بالدم            المنتدى الشبابي للبيئة، السكن، الماء والهجرة            احمد ايت حبان ، نبيل مجدي و لحسن بوتغر رؤساء مصالح جدد بالمديرية الإقليمية للوزارة بتارودانت            تارودانت .. تسليم هبات ملكية لشرفاء زاوية سيدي عياد السوسي بمنطقة تماسط وشرفاء الزاوية التيجانية وسط مدينة تارودانت            مسارات الرواية العربية المعاصرة كتاب جديد لـ الكبير الداديسي            بلاغ صحفي :وكالة تحفة العروس للوساطة في الزواج تفتح باب العضوية بالمجان للاجئين السوريين بالمغرب            تقديم دراسة في موضوع “دور الإعلام التلفزي العمومي في احقاق المساواة بين الجنسين”           

 

 

أضيف في : الأحد 1 فبراير 2015 - 1:29 صباحًا

 

A vos marques ! Prêts ! Partez !

A vos marques ! Prêts ! Partez !
بتاريخ 29 يناير, 2015

أولا في إطار تجديد المصدر اللغوي للعربي المألوف لدينا في هذه المقالات استسمح. . Molière القراء الأعزاء فاختار صياغة هذا المقال وأعنونه بلغة موليير
لقد جاء هذا الانتقاء غرضا لا عرضا و ذلك لشيوع هذه الصيغة لدى عموم الرياضيين و غيرهم…لقد كانت هذه الصيغة تعطي الانطلاقة: انطلاقة السباقات . فعلى أية سباقات أتحدث ؟ إنها سباقات الانتخابات و السباقات كما هو معلوم : قصيرة ( انتخابات الجماعات المحلية ) أو متوسطة ( الانتخابات الجهوية ) فطويلة ( الانتخابات التشريعية ) … فمن هم المشاركون في هذه السباقات ؟ و من هي الجهة المنظمة و المشرفة ؟ و من يراقبها ؟ و ما هي نوعية هذه المراقبة ؟ أهي المألوفة و المعتادة ؟ام هي من طينة أخرى أكثر ديمقراطية و شفافية ؟ و من هم الحكام الذين يسهرون على طهر و نقاوة السباق و تطبيق قانونه ؟ …ان الاستعدادات بدأت على قدم و ساق و قبل الأوان المحدد قانونيا و حتى الكولسة دخلت على الخط بصفة تيليكيدي ايوا ” الي فيه الفز اكيد كي يقفز ” .
إننا نطالب بترشيحات ديمقراطية شفافة كفيلة بإرساء قواعد الخيار الديمقراطي الذي ينشده المغرب الجديد :مغرب محمد السادس دام عزه وعلاه و نصره .
وللإشارة فلقد بدأت بعض الآليات المرافقة و المصاحبة منها التقطيع الإداري في أفق إرساء الجهوية المتقدمة . و إن هذا التقطيع قد يحمل بين طياته التقطيع الانتخابي ان لم اقل بصمات الخريطة السياسية المقبلة .
قد نحدد افتراضات – و ما دمنا في إطار العلوم الإنسانية – فقد تصدق هذه الافتراضات و قد لا تصدق. علما أنه لا دخان بدون نار كما يقال . فإذا كانت الأحاديث المسبقة ترجح كفة جهة عن أخرى فان الظهر كشاف . فهل لا زلنا مع : ” اعط لفلان بن فلان و اعط لمقدم بالتمام “؟ ان زمن هذه القولة التي خلدها الفنان المرحوم الحسين السلاوي قد ولى الى غير رجعة ” فيا أيها اللوبيات واش فهمتوا و لا لا ؟ و انتم كذلك يا أصحاب الشكارة المنفوخة .
و على الرغم من هذا و ذاك فل نبقى متفائلين واثقين لنساهم و نشارك شيبا و شبابا نساءا و رجالا في غمار هذا السباق بمؤهلاتنا خاصة المؤهلات الديمقراطية ولنسجل انفسنا في اللوائح الانتخابية و في هذا فليتنافس المتنافسون و تبا لمن تسول له نفسه استعمال قلم الحبر الجاف على مشارف الفجر في اليوم المعهود .

تارودانت نيوز
احمد سلوان

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.