اليوم الأربعاء 23 يناير 2019 - 7:08 صباحًا
أخبار اليوم
” فرصة أخيرة” إصدار جديد للكاتب الشاب مصطفى الكناب            افتتاح سوق القرب الفتح بالحي المحمدي مجددا .. بمواصفات عشوائية والباعة يحتجون            من المنجزات المُذهلة للطب العربي الإسلامي التي علّمت الغرب أسس الطب (1)            تارودانت :جمعية الفردوس من تارودانت وأعضاء بهية بأكادير ينظمان قافلة تضامنية بدائرة تالوين            مبدأ المواطنة في ظل الحكم الإسلامي            ترقب عالمي لعرض أزياء البحيري في “أسبوع الموضة الفرنسي” لصيف وربيع 2020            استئنافية الرباط تقضي بسنتين حبسا في حق محترف دولي لـ “الكيك بوكسينغ”            المهرجان الدولي السادس لتجويد القرآن الكريم بالدار البيضاء            اشتوكة ايت باها :مقهى مخصصة “للقمار”ومطالب الجهات الوصية باغلاقها            ساكنة حي الجامع الكبير بتارودانت تحتج وتطالب من عامل الاقليم التدخل           

 

 

أضيف في : الجمعة 26 يونيو 2015 - 5:16 مساءً

 

مدافع تارودانت سرقت أم أعيرت ومتى تعود لمكانها؟

مدافع تارودانت سرقت أم أعيرت  ومتى تعود لمكانها؟
بتاريخ 26 يونيو, 2015

مع إطلالة كل رمضان يتذكر أهل تارودانت طلقات المدفع الكبير الثلاثة إعلانا بحلول رمضان ، وعند كل إفطار ، كان هناك مدفع كبير أمام دار المخزن القديمة (الباشوية القديمة)،كان الوسيلة الوحيدة والرئيسية لإعلان رمضان او اعلان ساعة الافطار ، واستمر ذالك عقودا الى سنوات الثمانينات من القرن الماضي.
لم يكن هذ المدفع الكبير وحده الذي اختفى ، بل اختفت معه 04 مدافع أخرى متوسطة ، واستبدلت بأخرى صغيرة ، اثنتان منها امام الباشوية القديمة واثنان امام العمالة ، وكان آخر مدفع اختفى منذ 03سنوات وكان محله بدار الباشوية .
ان الغريب في الأمر أن جل هذه المدافع التي اختفت من تارودانت ، اختفت في عهد المجلس البلدي الحالي اي من سنة 1992الى 2011.دون أن يحرك المجلس البلدي ساكنا .
وبالمقابل نجد مدينة الصويرة لازالت محافظة على مدافعها كماهي ولم تطلها يد سارق ولا عابث لان في الصويرة منتخبون يغارون على ثراث مدينتهم .

تارودانت نيوز
أحمد العربي

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.