اليوم الأربعاء 23 يناير 2019 - 7:33 صباحًا
أخبار اليوم
” فرصة أخيرة” إصدار جديد للكاتب الشاب مصطفى الكناب            افتتاح سوق القرب الفتح بالحي المحمدي مجددا .. بمواصفات عشوائية والباعة يحتجون            من المنجزات المُذهلة للطب العربي الإسلامي التي علّمت الغرب أسس الطب (1)            تارودانت :جمعية الفردوس من تارودانت وأعضاء بهية بأكادير ينظمان قافلة تضامنية بدائرة تالوين            مبدأ المواطنة في ظل الحكم الإسلامي            ترقب عالمي لعرض أزياء البحيري في “أسبوع الموضة الفرنسي” لصيف وربيع 2020            استئنافية الرباط تقضي بسنتين حبسا في حق محترف دولي لـ “الكيك بوكسينغ”            المهرجان الدولي السادس لتجويد القرآن الكريم بالدار البيضاء            اشتوكة ايت باها :مقهى مخصصة “للقمار”ومطالب الجهات الوصية باغلاقها            ساكنة حي الجامع الكبير بتارودانت تحتج وتطالب من عامل الاقليم التدخل           

 

 

أضيف في : السبت 31 أكتوبر 2015 - 2:36 صباحًا

 

اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت يدشن انطلاقة عمله الإعلامي السنوي بأمسية شعرية للشاعر المبدع مولاي الحسن الحسيني

اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت يدشن انطلاقة عمله الإعلامي السنوي بأمسية شعرية للشاعر المبدع مولاي الحسن الحسيني
بتاريخ 31 أكتوبر, 2015

افتتح اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت نشاطه السنوي باستضافة الشاعر والمبدع مولاي الحسن الحسيني ، أحد كبار شعراء مدينة تارودانت وسوس عموما .
وهكذا فقد التأمت بمقرالاتحاد بشارع محمد الخامس باب تارغنت بتارودانت مساء الجمعة 30/10/2025 فعاليات من مختلف الحقول المعرفية ؛أدبية وفنية ورياضية واعلامية ودينية وسياسية ومهنية وتربوية وسينمائية على مائدة أمسية شعرية أطرها الشاعر والمبدع مولاي الحسن الحسيني ، حيث ألقى خلالها قصائد شعرية أطربت الحضوروحلقت به في سماء الفن الأصيل والكلمة الملتزمة البليغة التي شدت لُب السامعين .
القصائد الشعرية التي ألقاها الشاعر الكبير رافقه فيها الاستاذ جواد بترانيم موسيقية على آلة العود مما جعل من القصيدة عروسا ترفل في أبهى زيها وحليها تأخذ الالباب ولا تدع للملل مجالا وسط الحضور الذي تابع شاعرنا بشغف من الساعة السابعة مساءا الى غاية الحادية عشرة ليلا دون كلل.
الحضور النوعي الهام الذي حضر الأمسية لم تفته الفرصة دون ان يدلي بارتساماته البليغة والدقيقةكذالك و التي حملت أكثر من معنى ومن رسالة ،جسدت كلها الهم المشترك لماضي وحاضر ومستقبل مدينة تارودانت ، التي تحتاج اليوم لثورة ثقافية وفنية ورياضية وعلمية شاملة لكل مناحي الحياة ، لتستعيد تارودانت مجدها المشرق الذي خلدت به في تاريخ الدولة المغربية ، دون ان تغفل الإشادة بأهمية الشاعر مولاي الحسن الحسيني وطول باعه في حقل الشعر العربي الذي ألف فيه أكثر من ديوان ، ونال أكثر من جائزة محليا ووطنيا و دوليا .
وسنعود للموضوع في مراسلة لاحقة بحول الله
تارودانت نيوز
أحمد الحدري

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.