اليوم الإثنين 16 يوليو 2018 - 1:52 مساءً
أخبار اليوم
البيعة وامارة المؤمني أساس وحدة الأمة المغربية .            بدراجته الهوائية ..مغربي يعبر 6 دول إفريقية لأداء فريضة الحج            هم و نحن            الكاتبة الفلسطينية منى طاهر في ضيافة اتحاد كتاب المغرب فرع الصويرة            تارودانت :عامل الاقليم ينوه بمجهودت جامعة التنسيقية والسلطة المحلية على مجهوداتهما في تنظيم الحملة الطبية بأولاد ابراهيم .            بالصور …ثانوية محمد الخامس للتعليم الأصيل بتارودانت تحتفل بتلاميذها المتفوقين وتكرم متقاعديها            ثانوية الإمام مسلم الإعدادية بمديرية تارودانت تفوز بجائزة المدرسة الدوليةISA            خليها فيد الله ..عنوان عمل فني متميز            سفيرة الاتحاد الأوروبي بالمغرب تستقبل الطلبة المستفيدين من البرنامج -إيراسموس +: 900 منحة كل عام للمغرب            نكسةُ النُخَبِ العربيةِ ونهضةُ القيمِ الغربيةِ           

 

 

أضيف في : الأربعاء 3 مايو 2017 - 8:03 مساءً

 

تنظيم الدورة 16 للندوة الدولية ل “المنتدى المغربي البلجيكي” في مدينة تارودانت يومي 6 و 7 مايو الجاري

تنظيم الدورة 16 للندوة الدولية ل “المنتدى المغربي البلجيكي” في مدينة تارودانت يومي 6 و 7 مايو الجاري
بتاريخ 3 مايو, 2017

 تلتئم في مدينة تارودانت يومي 6 و 7 مايو الجاري فعاليات الندوة الدولية السادسة عشرة للمنتدى المغربي البلجيكي، التي ستناقش موضوع “الجغرافية السياسية والعلاقات الدولية للمغرب: الأولوية لإفريقيا. أي دور للمجتمع المدني، مغاربة العالم، والجاليات الإفريقية بالخارج”. 

وأفاد بلاغ للمنتدى أن اختيار موضوع ندوة هذه السنة يستند إلى كون المغرب “تمكن من استعادة مقعده في منظمة الاتحاد الإفريقي، بعد معارك سياسية وحملات دبلوماسية، تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس، حيث عرف كيف يخترق صفوف أعداء الوحدة الترابية، ويكسر القيد الذي طوق به المتحالفون ضد المصالح الحيوية والجيوستراتيجية لبلادنا على مستوى القارة الإفريقية تحركات المغرب ومبادراته دفاعا عن وحدته الترابية، وفتح آفاق التنمية والتعاون والديمقراطية بالمنطقة”.

وأضاف البلاغ أن “الأولوية والعناية الدائمتين اللتين يوليهما المغرب لإفريقيا، ليستا وليدتي حسابات وتكتيكات ضيقة الأفق وقصيرة المدى، ولكنهما تعبير سياسي واختيار جيوستراتيجي ينطلق من إيمان المغرب الراسخ والعميق بحق إفريقيا وقدرتها على القيام بأدوار طلائعية من أجل السلام العالمي وتمكين المجتمعات الإفريقية من أسباب العيش الكريم والمواطنة الفاعلة في ظل نظام ديمقراطي مندمج على مستوى هياكله ومؤسساته مستقل في قراراته وتوجهاته”.

وحسب المصدر نفسه، فإن المغرب “بحضوره القوي في جل البلدان الإفريقية، وباتفاقيات التعاون والشراكات التي أبرمها على المستومى الثنائي أو المتعدد الأطراف في ميادين الاقتصاد والتنمية والأمن والدين والثقافة، يجسد يوما بعد يوم إفريقيته وانتماءه للقارة السمراء وافتخاره بهذا الانتماء وغيرته على استقلالها واستقرارها. وهذا ليس غريبا على دولة كالمغرب وعلى الشعب المغربي الذي انطلقت من أرضه شرارة التحرر الإفريقي ، وروح الوحدة الإفريقية “.

وبناء على هذه المعطيات، اختارت اللجنة المنظمة للدورة السادسة عشرة لندوة تارودانت الدولية موضوع “العلاقات الدولية للمغرب ودور المجتمع المدني، مغاربة العالم والجاليات الإفريقية بالخارج”، من أجل المساهمة في تقوية سبل التعاون الإفريقي – إفريقي، وذلك في ظل عودة المغرب لمنظمة الاتحاد الافريقي، وآثارها على تحالفاته التقليدية في العالم العربي، والاتحاد الأوروبي، والولايات المتحدة ، وروسيا وباقي الدول الصاعدة. /انتهى/

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.