اليوم الإثنين 23 أكتوبر 2017 - 12:22 صباحًا
أخبار عاجلة
تارودانت :ثانوية رحال المسكيني الاعدادية ارساء الأندية التربوية            سامح يسرى يبدأ رحلة حب في كندا مع ايمان رجائي            لجان تحكيم المهرجان الدولي للسينما والذاكرة المشتركة تستقطب سينمائيين و مرموقين من مختلف بلدان العالم            اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت يعزي في وفاة والد الأستاذ عبد اللطيف فرتيت            أكادير -تهنئه وتبريك بمناسبه الحصول على درجه الدكتوراه             تعزيز التعاون المصري المغربي في مجال الصحة ومكافحة مرض الالتهاب “الكبدي الوبائي” سي            الثانوية الثقنية بتارودانت تنادي .            دراسة تربط بين التلوث وملايين الوفيات في مختلف أنحاء العالم            سلطات قيادة احمر باقليم تارودانت تصادر كميات من مخدر الكيف وطابا بجماعة اداومومن            دافني كاروانا غاليزيا… صحافية “وثائق بنما” التي اغتيلت في مالطا؟           

 

 

أضيف في : الأحد 28 مايو 2017 - 12:30 صباحًا

 

اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت ينظم جلسة حوارية في موضوع « السلطة والصحافة .. أية علاقة؟ »

اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت ينظم جلسة حوارية في موضوع « السلطة والصحافة .. أية علاقة؟ »
بتاريخ 28 مايو, 2017

نظم اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت، يوم الأربعاء 24 ماي 2017، على الساعة السادسة مساء بقاعة الخزانة البلدية بتارودانت، جلسة حوارية لمناقشة موضوع « السلطة والصحافة .. أية علاقة؟ » .
أطر هذه الجلسة الإعلامي والناشط الحقوقي الأستاذ عبد الحق الفكاك، وحاوره خلالها الأستاذ أحمد الحدري رئيس الاتحاد.
وتناول عبد الحق الفكاك مفهومي السلطة والصحافة، مشيرا إلى ان الصحافة بذاتها تعتبر سلطة من السلط، وهي السلطة الرابعة، لما تمثله في أوساط المجتمع من تأثير على الرأي العام، وما تمثله كذلك كقوة ضغظ اقتراحية تلعب دورا أساسيا في توجيه الرأي العام.
ومن جهة أخرى، عرج المؤطر من خلال الأسئلة المحوريةالتي طرحها عليه أحمد الحدري، إلى التعريف بأنواع السلط الثلاث، التنفيذية والتشريعية والقضائية، إضافة إلى باقي السلط الأخرى، مشيرا إلى سلطة التقاليد والسلطة الدينية وسلطة المال، وعلاقة التجادب التي تربطها بالصحافة.
كما تم التطرق خلال الجلسة إلى المفهوم النمطي للسلطة، مشيرا إلى أهمية النظرية السياسيةالتي جاء بها خطاب جلالة الملك في خطابه بالدار البيضاء في 12 أكتوبر 1999، حين قال “… المفهوم الجديد للسلطة مبني على رعاية المصالح العمومية والشؤون المحلية والحريات الفردية والجماعية، والسهر على الأمن والاستقرار وتدبير الشأن المحلي والمحافظة على السلم الاجتماعي …”، والتي أعطت مفهوما جديدا للسلطة، واعتبرت من قبل العديد من المحللين السياسيين والخبراء القانونيين نظرية سياسية جديدة في الحكم وفي تدبير أمور الدولة.
وفي علاقة رجل السلطة بالمواطن في إطار مفهوم جديد ينبني على القرب والشراكة والتواصل الدائم بين الجانبين.
هذا وقد أغنى الحاضرون من ممثلي المنابر الإعلامية النقاش، في مداخلات مهمة، أحاطت بالموضوع من كل جوانبه، معتبرين الموضوع في حد ذاته سابقة في التأطير والتكوين الإعلامي بالإقليم.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.