اليوم الأربعاء 23 يناير 2019 - 7:08 صباحًا
أخبار اليوم
” فرصة أخيرة” إصدار جديد للكاتب الشاب مصطفى الكناب            افتتاح سوق القرب الفتح بالحي المحمدي مجددا .. بمواصفات عشوائية والباعة يحتجون            من المنجزات المُذهلة للطب العربي الإسلامي التي علّمت الغرب أسس الطب (1)            تارودانت :جمعية الفردوس من تارودانت وأعضاء بهية بأكادير ينظمان قافلة تضامنية بدائرة تالوين            مبدأ المواطنة في ظل الحكم الإسلامي            ترقب عالمي لعرض أزياء البحيري في “أسبوع الموضة الفرنسي” لصيف وربيع 2020            استئنافية الرباط تقضي بسنتين حبسا في حق محترف دولي لـ “الكيك بوكسينغ”            المهرجان الدولي السادس لتجويد القرآن الكريم بالدار البيضاء            اشتوكة ايت باها :مقهى مخصصة “للقمار”ومطالب الجهات الوصية باغلاقها            ساكنة حي الجامع الكبير بتارودانت تحتج وتطالب من عامل الاقليم التدخل           

 

 

أضيف في : الإثنين 5 يونيو 2017 - 2:35 صباحًا

 

النــــــــخـــــــبـــــــــة و الــــــــــقــــــــــاعـــــــــــــدة من يغير من ؟؟؟

النــــــــخـــــــبـــــــــة و الــــــــــقــــــــــاعـــــــــــــدة من يغير من ؟؟؟
بتاريخ 5 يونيو, 2017

النــــــــخـــــــبـــــــــة و الــــــــــقــــــــــاعـــــــــــــدة من يغير من ؟؟؟
رؤية شخصية لتغيرات جذرية
لتغير الوضع الراهن و الذى اقل ما يوصف به اننا نستحق افضل منه الاف المرات نحن ابناء حضارات عملاقة و احفاد عظماء و لدينا الامكانيات و الموارد و الثروات البشرية و التنموية التي نصدرها كمواد خام و عقول تتفتح بابخس الاثمان ليستفيد منها الغرب في تدوير عجلة التنمية و الرفاهية لمجتمعه بينما نحن كالابل نحمل الماء و يقتلنا العطش في صحراء من المتاهات ، فلما نتخبط في ظلام دامس ؟ و نعيش تحت الحد الادنى من الأدمية والتى تعنى شئ واحد هو عدم تنظيمنا و ادارتنا الصحيحة لمواردنا وضعف روابط الاتصال بين جموع مؤسسات المجتمع المدني و العمل العام بالاضافة للعلاقة التخبطية و الغير مستقرة مع القطاع الحكومى و الكيانات الاقتصادية و ازدواجية العلاقة مع الكيانات السياسية و لعبة تبادل الادوار معها، هذا الوضع يجب ان يتغير والا كانت وصمة عار بجباهنا ان نورث ابنائنا و احفادنا هذا الوضع الشاذ المخجل فالتغير الى تنمة شاملة يحتاج عملية جراحية دقيقة بيد جراحين مهرة فاى خطاء بعملية التغيرللتنمية الشاملة يمكن ان يقلب النتائج و ان نتغير للاسواء و لنتحاشي الوقوع برغبة التغير التنموي للافضل فى بئر التغير للاسوء سوف اسرد رؤيتى الشخصية لكيفية احداث تغيرات جذرية من واقع تجارب كنت فيها شاهد عيان و بحكم عملي بالمجال التنموي و كونى واحد من من عشرات الملايين البسطاء الكادحين الذين هم السواد الاعظم من الفئات المستهدفة بالتنمية الشاملة و التكوين و التدريب الفعال فانا اشعر بالمسئولية ان اعبر عنهم بفكرى و بصوتى ولكنى بالنهاية لا امثل الا نفسي وانا ارئ ان التغيير للافضل بمجتمعتنا يبداء بان نتخلص من العشوائية الشاملة التى طالت كافة جوانب حياتنا فمجتمعنا غرق بالعشوائية بالفكر و السلوك و الحياة الاجتماعية بحاجة لاعادة ترتيب الاوراق و الادوار لتصيب الهدف من المجتمع المدني بمفهومه الحقيقي و المعاصر و ان نتلاشي فوضي العمل المدني التى استشرت بغايات نبيلة تحت اساليب عمل مقلدة و غير منتجة و من هنا سوف اخصص لكل مجال حديث منفرد ابدائها بالسؤال الاصعب التنمية مسئولية من و اى دور لمؤسسات المجتمع المدني تفرضه الظروف الحالية ليلعبه وسط كم المخاطر و التهديدات الحالية و مفاهيم العولمة ؟؟؟؟ يتبع

محمد سلومه
استشاري التنمية البشرية و الادارية و استراتيجيات تعديل السلوك

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.