اليوم الإثنين 23 أكتوبر 2017 - 12:30 صباحًا
أخبار عاجلة
تارودانت :ثانوية رحال المسكيني الاعدادية ارساء الأندية التربوية            سامح يسرى يبدأ رحلة حب في كندا مع ايمان رجائي            لجان تحكيم المهرجان الدولي للسينما والذاكرة المشتركة تستقطب سينمائيين و مرموقين من مختلف بلدان العالم            اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت يعزي في وفاة والد الأستاذ عبد اللطيف فرتيت            أكادير -تهنئه وتبريك بمناسبه الحصول على درجه الدكتوراه             تعزيز التعاون المصري المغربي في مجال الصحة ومكافحة مرض الالتهاب “الكبدي الوبائي” سي            الثانوية الثقنية بتارودانت تنادي .            دراسة تربط بين التلوث وملايين الوفيات في مختلف أنحاء العالم            سلطات قيادة احمر باقليم تارودانت تصادر كميات من مخدر الكيف وطابا بجماعة اداومومن            دافني كاروانا غاليزيا… صحافية “وثائق بنما” التي اغتيلت في مالطا؟           

 

 

أضيف في : الجمعة 28 يوليو 2017 - 5:16 مساءً

 

الصحافة الإيطالية ثنوه بأمانة وأخلاق مهاجر مغربي

الصحافة الإيطالية ثنوه بأمانة وأخلاق مهاجر مغربي
بتاريخ 28 يوليو, 2017

احتفت صحيفة إيطالية بمغربي أثار اندهاش الشرطة في مقاطعة “Stra” قرب البندقية، بعدما لم يطمع في ورقة نقدية عثر عليها بصراف آلي وأرجعها لمصلحة أمنية قصد البحث عن مالكها الحقيقي
ويتعلق الأمر بمهاجر مغربي خمسيني عثر على أوراق نقدية وصلت في مجموعها إلى 600 أورو بصراف آلي لكنه أدلى بها لمفوضية شرطة مخبرا إياهم بواقعة عثوره عليها.

يومية “Il Gazzettino” التي أوردت الخبر أحالت على أن المهاجر المغربي يستحق التنويه لنبل أخلاقه والسبب أن ضميره هو ما دعاه لإرجاع النقود لكون الصراف الآلي كان يفتقر لكاميرا مراقبة كما هو معهود.

وحسب نفس المصدر فإن المهاجر المغربي ورغم معرفته بعدم وجود كاميرات مراقبة في محيط الصراف الآلي أعاد الأوراق النقدية التي وجدها محصورة في مكان سحب النقود، وطلب من الشرطة النبش عن صاحبها وتمكين الأخير منها.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.