اليوم الأربعاء 26 سبتمبر 2018 - 1:29 صباحًا
أخبار اليوم
” بناء الأبناء ذكاء و عاطفة ” محور الندوة العلمية بمجموعة مدارس بنوني            حقَّق علماء في اليابان مؤخراً تقدماً في سعيهم إلى القضاء على العقم            الانسان بين سلطة التقنية وأزمة القيم”            انقطاع التيار الكهربائي عن كامل مدينة تارودانت عشية الأحد ألا يدفع للتفكير في بدائل أخرى ؟            تارودانت :عامل صاحب الجلالة يتفقد مجموعة من المشاريع التنموية بجماعة املمايس .            لا يفوتك سيدتي .. ماسك العسل والشوفان للعناية بالبشرة قبل النوم            بيان التضامن الجامعي المغربي حول الدخول المدرسي            مدرسة علوم المهندس تمثل المغرب في ملتقى اسطنبول الدولي للاختراعات            المنظمة المغربية للاغاثة والانقاذ بسيدي موسى الحمري تنظم دورات تكوينية في الإسعافات الأولية            المجلس الجماعي لتارودانت يعقد دورته العادية لشهر أكتوبر وهذا جدول أعمالها           

 

 

أضيف في : الثلاثاء 15 أغسطس 2017 - 10:07 مساءً

 

ان يكرم المرء في بيته بين أهله و أحبابه احساس لا يقاوم

ان يكرم المرء في بيته بين أهله و أحبابه احساس لا يقاوم
بتاريخ 15 أغسطس, 2017

“ان يكرم المرء في مسقط راْسه بين أهله و أحبابه ؛احساس لا يقاوم خاصة اذا علمنا ان هذا التكريم جاء بدافع “الاعتراف” الذي هو من خصال الطيبين”.هكذا استهل الإعلامي الروداني احمد اكلكيم كلمته في
حفل افتتاح الدورة الاولى لمهرجان المهاجر الذي نظمته جمعية قدماء لاعبي اتحاد تارودانت بدعم من مجلس الجماعة و عمالة الإقليم.
و قد عرفت هذه الدورة نجاحا ملحوظا نظرا للجهود التي بذلها المشرفون عن التنظيم خاصة التوظيف السليم للرياضة باعتبارها رافعة للتنمية من جهة و اداة من ادوات التواصل بين الرودانيين حيثما تواجدوا.
المهرجان شكل أيضا مناسبة اطلع فيها المهاجر الروداني على الجهود المبذولة من قبل السلطات الإقليمية و المنتخبون والمجتمع المذني للدفع بعجلة التنمية نحو أفق أوسع .
تارودانت نيوز.متابعة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.