اليوم الثلاثاء 24 أبريل 2018 - 3:56 مساءً
أخبار عاجلة
الاعداد الذكي للامتحان بثانوية الحسن الثاني التأهيلية /آسفي            المحمدية: مناقشة أطروحة لنيل شهادة الدكتوراه في القانون العام حول موضوع “دور الجهة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية والسياسية” للباحث أبوبكر الناصري الشرقاوي تحت إشراف الدكتور امحمــــد الداســـــر.            جمعية مستغلي المياه لاغراض الزراعة بإغرم جماعة تيمولاي باقليم كلميم تعاني تعطيل مشروعها الفلاحي.            إسدال الستار على فعاليات المهرجان الوطني للأنشودة الطفل الامازيغي في دورته الثانية            في ندوة حول موضوع ” الفلسفة و اليومي ” نظمتها الثانوية التأهيلية عبد الله الشفشاوني بأولاد تايمة            بالفيديو.. ناصر الظنحاني سعيد بردود فعل الجمهور على “فريج الطيبين”            المهرجان الدولي للسنيما و التاريخ بتارودانت مولود فني يحتاج الى ترويض            تارودانت :المجتمع المدني بجماعتي تتاوت وأمالو باقليم تارودانت يطالب وزارة التربية الوطنية بالتدخل العاجل لإتمام بنايات إعدادية المستقبل            جمعية الشبيبة المدرسية تطالب بإقرار يوم وطني رسمي للتلميذ
            أخيرا تم فك لغز ظاهرة السرقة التي حيرت ساكنة جماعتي اداوكيلال وايت ايكاس           

 

 

أضيف في : الثلاثاء 6 فبراير 2018 - 1:21 صباحًا

 

الشاعر الزجال أحمد مركو يرثي حال الرحبة القديمة بتارودانت ويناشد مسؤولي المدينة التدخل لانقادها

الشاعر الزجال أحمد مركو  يرثي حال الرحبة القديمة بتارودانت ويناشد مسؤولي المدينة التدخل لانقادها
بتاريخ 6 فبراير, 2018

في قصيدة رثاء له عن الرحبة القديمة بمدينة تارودانت ،يحكي الشاعر أحمد مركو عن العلاقة الحميمية التي تربطه وتربط العديد من ابناء مدينة تارودانت بساحة الرحبة القديمة ،كيف كانت وكيف أصبحت مناشدا مسؤولي المدينة التدخل لإعادة الرحبة القديمة لأوج عزها .أترككم مع القصيدة التي تستحق ان تتحول لأغية :

وييييييه نعم أسيادي
غوتة من عند غشيم بوجادي
كلمة شايعة تدولناها كثير فلمدينة
شحال لعبنا فيها
حيت تجارها كانو والدينة
كانت سوق لقديم والجديد
ناخدو منو لي بغينة
هي مدرسة
فكورها تعلمنا الكلمة الرزينة
هدي قصة
هدي عشبة
من الأمراض تداوينا
عرام خضرة
ولا صاع شعير
ولا لبنة تروينا
زمانها كان الخير
ومعاصرها تعشر علينا
هي الرحبة لقديمة
وعلى الرحب
صدرها يتاسع لينا
تعرف بحوال لبلاد
ولمجالس العلم تهدينا
وحتى لثراث تدكرنا
و دايما ترمز لينا
تفكرنا بلجداد
ولثقاليدهم تعطينا
سوق المسكين
بريالات يعمر لكوزينة
تكسي لولاد
وصنعة لجداد تترسخ فينا
هي الرحبة
لتاريخ لبلاد تعرف أهالينا
رحبة رودانة
تناديك نتا ونتي
وكاع أولاد لمدينة
حالتها ولات تتعاب علينا
تفتاقد للمسة والعطفة لحنينة
بغات مسؤول
يوقف ويقول
عيب وعار نشوفك حزينة
وحنا من خيرك
شحال كلينا وشحال
تكسينا منك يا لحنينة
نهتمو بيها ونردو ليها
الهيبة والتبسيمة
عار الله حييوها وتهلاو
فثرات وثقافة مدينة

مركو أحمد

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.