اليوم الأحد 24 يونيو 2018 - 1:23 صباحًا
أخبار عاجلة

 

 

أضيف في : الأحد 11 مارس 2018 - 9:10 مساءً

 

بالصور … سمير الشهيب الصانع التقليدي و الفاعل الجمعوي رئيسا لجمعية دار الابداع للخياطة و الاعمال الاجتماعية بتارودانت

بالصور … سمير الشهيب الصانع التقليدي و الفاعل الجمعوي رئيسا لجمعية دار الابداع للخياطة و الاعمال  الاجتماعية بتارودانت
بتاريخ 11 مارس, 2018

تم الجمعة الماضي 09 مارس 2018 بمقر المديرية الاقليمية للصناعة التقليدي تنظيم الجمع العام لجمعية دار الابداع للخياطة و الاعمال الاجتماعية بطلب من ثلتي المكتب السابق . حيث عرف غياب 3 اعضاء .
في البداية تمت قراءة القانون الاساسي و تغيير بعض بنوده حيث تمت المصادقة عليه بالاغبية المطلقة من الحضور الذي فاق 80 من منخرطي الجمعية .
و بعذ دلك قدم المكتب السابق استقالته ليتم اقتراح 3 اسماء من الحضور وكل لهم مهمة تحديد اعضاء المكتب بالتصويت السري حيث تم اختيار ( سمير الشيهب و عائشة سلام و احمد الكنة ) .
وبعد المداولة تم تشكيل المكتب من الاسماء التالية :
الرئيس : سمير الشيهب
نائبه 1 : خالد الراجي
نائبه 2 : خديجة بن ماد
الكاتب : عبد الواحد عراش
نائبه : احمد كنا
الامين : عائشة سلام
نائبه : مصطفى بوبكر
المستشار 1 : عزيز بوبكر
المستشار 2 : عبد الله ايت سالم
و في الختام تمت قراءة برقية ولاء من الجمعية لصاحب الجلالة .
و يذكر ان جمعية دار الابداع للخياطة و الاعمال الاجتماعية اسست لتطوير وتنمية حرفة الخياطة التقليدية والعصرية باعتبارها ركيزة الحرف والصناعة التقليدية بتارودانت و نشر مفهوم الموروث التقافي والاقتصادي الدي ثمتله الخرفة و السعي في تنمية المدينة اقتصاديا واجتماعيا وتقافيا لكون القطاع يشغل فئة عريضة من النساء والرجال والاستفادة من الخدمات التي تقدمها الدولة وباقي المؤسسات و تعريف بالحرفة داخل وخارج ارض الوطن عن طريق معارض وخلق توامات . فتح حوار مع الوزارة الوصية والحرفي لحل مشاكل الحرفي والحرف.

متابعة الاعلامي الفقير محمد

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.