اليوم السبت 23 يونيو 2018 - 1:37 مساءً
أخبار عاجلة

 

 

أضيف في : الأربعاء 23 مايو 2018 - 8:03 مساءً

 

تارودانت :الاستعدادات لمهرجان هوارة للمديح والسماع بأولاد التايمة

تارودانت :الاستعدادات لمهرجان هوارة للمديح والسماع بأولاد التايمة
بتاريخ 23 مايو, 2018

احتفالا بالذكرى 15 لميلاد صاحب السمو الملكي مولاي الحسن، واحتفاء بشهر رمضان الأبرك تعتزم جمعية إكرام للتنمية والمساعدة الاجتماعية تنظيم الدورة الأولى لمهرجان هوارة للمديح والسماع، بتنسيق وتعاون مع عدد من المؤسسات العمومية والخاصة، تحت شعار: “السماع الصوفي موروث ثقافي وروحي يعزز امتداد المغرب الإفريقي” ، وذلك أيام 9 و 10 و 11 رمضان 1439هـ الموافق ل 25 و 26 و 27 ماي 2018 بكل من ساحة الأمل والمركب الثقافي بمدينة أولاد تايمة إقليم تارودانت.

تسعى فعاليات هذه الدورة إلى تعزيز مكانة وموقع هذا المولود الثقافي/الديني الجديد ضمن قائمة المهرجانات الوطنية الثقافية والدينية الكبرى ببلادنا، وجعل مدينة أولاد تايمة ملتقا سنويا لممارسي وعشاق المديح والسماع، وفرصة للتعرف على باقي الإيقاعات الروحية المغربية والأجنبية التي سيعمل المهرجان على استضافة ألمعها من مختلف مناطق المغرب والخارج.

هذا الملتقى سيعطي لزوار المدينة ومحبي المديح والسماع طبقا دينيا متنوعا وعلميا غنيا، وسفرا ثقافيا متميزا عبر مختلف إيقاعات المغرب والعالم، في تمازج أنيق بين الترانيم الموسيقية والإنشاد الديني والكلمات المختارة.

إلى جانب اللوحات الإنشادية للمهرجان والتي ستؤثثها الفرق والمجموعات المشاركة، سيتم بالموازاة مع ذلك، تنظيم مجموعة من الفقرات الثقافية المتنوعة، تتوزع بين ندوات علمية ومحاضرات فكرية وإلقاءات شعرية، إضافة إلى مسابقة في تجويد القران الكريم ومعرض للكتب والمطبوعات الثقافية والأدبية والعلمية، مما سيسهم في خلق دينامية ثقافية وسياحية مهمة بالمنطقة، وكذلك سيعمل على التعريف بالمقومات الاجتماعية والثقافية والمؤهلات الاقتصادية والسياحية لمنطقة هوارة خاصة وإقليم تارودانت وجهة سوس ماسة عموما.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.