اليوم الأربعاء 12 ديسمبر 2018 - 10:52 مساءً
أخبار اليوم
تحذير طبي للأمهات: سبع ساعات إنترنت تفترس وتقتل طفلك            أول اتفاق بين الحوثيين والحكومة اليمنية في محادثات السويد.. فتح مطار صنعاء، وأمر الحُديدة لم يُحسَم بعد            اية افاق للبرنامج الوطني للتخييم            مجموعة البنك الدولي تعلن عن تقديم تمويل بقيمة 200 مليار دولار لأنشطة مكافحة تغيُّر المناخ على مدى خمسة أعوام            المنتدى المغربي للمواطنة وحقوق الإنسان بجهة سوس ماسة يدين التمييز الممارس ضد الطلبة الجامعيين المحرومين من المنحة و يعلن عن تنظيمه لوقفة احتجاجية أمام الكلية و مسيرة في اتجاه عمالة تارودانت .            في بلاغ لأمانتها العامة: جبهة القوى الديمقراطية تعتمد استراتيجية ” انبثاق” لإعادة بناء الحزب،وتعزيز مكانته كقوة اقتراحية تنتج الأفكار والنخب.            حفل توقيع كتاب ” مذكرات حياتي “للمجاهد عمر المتوكل الساحلي وتأبين الوطني و المقاوم محمد كجاج بوزاليم            القطب الحقوقي بتارودانت يدعو الى وقفة احتجاجية            انتخاب الميلودي المخارق عضوا في المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للنقابات            الفنان المغربي رضوان برحيل يتعاقد مع نجوم ريكوردز وينضم لشيرين و محمد حماقي           

 

 

أضيف في : الخميس 26 يوليو 2018 - 10:02 مساءً

 

الخلفي يحدد الإجراءات المطلوبة للرفع من مساهمة المجتمع المدني في التشغيل

الخلفي يحدد الإجراءات المطلوبة للرفع من مساهمة المجتمع المدني في التشغيل
بتاريخ 26 يوليو, 2018

قال مصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، اليوم الأربعاء 25يوليوز2018 بأكدير، إن اختيار جهة سوس ماسة لاحتضان أشغال اللقاء الجهوي الخامس حول “المجتمع المدني وإشكالية التشغيل” يأتي بناء على كونها رائدة على مستوى العمل الجمعوي وطنيا بحوالي 16 ألف جمعية، بما معدله جمعية لكل 190 مواطن ومواطنة، مما يجعلها رائدة على المستوى الوطني، برصيد هام في مجال الشغل الجمعوي ملهم لباقي الجهات، وكانت له أدواره في تحقيق التنمية وفك العزلة ومحاربة الفوارق والنهوض باللغة والثقافة الأمازيغيين.
وأكد السيد الوزير أن هذا اللقاء، الذي نظمته الوزارة، بشراكة مع مجلس جهة سوس ماسة وجماعة أكادير في موضوع “منظمات المجتمع المدني وإشكالية التشغيل”، يأتي في إطار استشراف المستقبل وبلورة النموذج التنموي الجديد الذي يعتبر المجتمع المدني رافعة من رافعاته، مستحضرا رسالة جلالة الملك محمد السادس حفظه الله إلى المشاركين في أيام التدبير الجمعوي والذي اعتبر فيها الجمعيات ثروة وطنية، وقوة اقتراحية وشريك من أجل التقدم.
وبعد أن استعرض السيد الوزير التطور الذي عرفه المجتمع المدني بالمغرب خاصة منذ 2005 مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية سواء من حيث الكم إذ انتقل من 30 ألف جمعية في 2005 إلى حوالي ألف 150 اليوم، أو من حيث مجالات العمل والاشتغال؛ فضلا عن التطور على مستوى القوانين المؤطرة لعمله مع دستور 2011 والقوانين التنظيمية للجماعات الترابية والقوانين المرتبطة بالديمقراطية التشاركية خاصة العرائض والملتمسات في مجال التشريع وهيئات التشاور العمومي المختلفة؛ وما منحه هذا التطور للمجتمع المدني من أدوار أساسية خاصة في مجال إعداد وتتبع السياسات العامة واعتباره شريكا في التنمية المحلية، إضافة إلى تطور الشراكات مع مجالس الجماعات الترابية، توقف عند عدد من الصعوبات و التحديات التي يتعين تجاوزها أهمها ضعف نسبة مساهمة المجتمع المدني في التشغيل وفي الناتج الوطني الخام حيث لا يتجاوز عدد المتطوعين نصف مليون شخص، بينما عدد المشتغلين في الجمعيات لا يتجاوز 100ألف اي أقل من 1% من الفئة العمرية النشطة وهي نسب ضعيفة مقارنة بدول أخرى التي تصل فيها هذه النسبةإلى12% ،كما أن نسبة المجتمع المدني في خلق القيمة المضافة تبقى ضعيفة لا تتجاوز 0.2% من الناتج الداخلي الوطني .

وقد أوضح السيد الوزير أن ضعف الحماية القانونية وغياب/ضعف التحفيزات الضريبية من بين أهم الأسباب التي تقف خلف ضعف مساهمة المجتمع المدني في التشغيل ودعا إلى تجاوز ذلك، والعمل من أجل الوصول إلى المستوى العالمي بمضاعفة النسبة الحالية عشر مرات بالتركيز على ستة محاور: التكوين والتأهيل لرفع وتحسين قابلية التشغيل، استدامة التمويل، الحماية القانونية للعاملين بالجمعيات والتأطير القانوني للتطوع التعاقدي، مراجعة النظام الضريبي وإقرار تحفيزات ضريبية لفائدة الجمعيات؛ تطوير نظام محاسباتي يمكن من ترصيد وتثمين مساهمة المجتمع المدني، وتقوية برامج المواكبة وتيسير الولوج لخدمات وكالات إنعاش الشغل وتنمية الكفاءات.
وتم خلال الجلسة الافتتاحية توقيع مذكرة تفاهم بـيـــــــن الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني من جهة ووزارة التشغيل والإدماج المهني والوكالة الوطنية لإنعاش الشغل والكفاءات ومجلس جهة سوس ماسة ومجلس جماعة أكادير وجامعة ابن زهر وجمعية زاكورة وجمعية إنجاز المغرب من جهة ثانية. وتهدف هذه المذكرة إلى إرساء التعاون حسب ما يتوفر عليه كل طرف من خبرات وإمكانيات بشرية ومالية ولوجستية، وإلى تكثيف الجهود لتفعيل آليات الديمقراطية التشاركية تحقيقا للسياسات العمومية الترابية بجهة سوس ماسة، عبر إبرام اتفاقية شراكة وتعاون تترجم مضامين هذه المذكرة.
وتضمن برنامج اللقاء ندوة علمية حول المجتمع المدني والمساهمة في إنعاش الشغل بالمغرب، الى جانب ثلاث ورشات تعالج عدد من الاشكالات المتعلقة الحماية القانونية للعاملين بالجمعيات والتشغيل الذاتي للجمعيات والتحفيزات الضريبية، كما توقف المشاركون في اللقاء عند عدد من التجارب الفضلى لمساهمة الجمعيات في مجال التشغيل وخلق فرص شغل.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.