اليوم الجمعة 19 أبريل 2019 - 3:00 مساءً

 

 

أضيف في : الإثنين 18 مارس 2019 - 11:01 مساءً

 

تكريم الشاعر المغربي الكبير مولاي الحسن الحسيني بمدينة الشارقة بالإمارات العربية المتحدة

تكريم الشاعر المغربي الكبير مولاي الحسن الحسيني بمدينة الشارقة بالإمارات العربية المتحدة
بتاريخ 18 مارس, 2019

تم مساء اليوم الاثنين 18 مارس 2019 ببيت الشعر بدائرة الثقافة بمدينة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة ، تكريم الشاعر الروداني المغربي الكبير “مولاي الحسن الحسيني “الذي حل ضيفا هو ومجموعة من الشعراء العرب على بيت الشعر في إطار الاحتفال باليوم العالمي للشعر المنظم بهذه المدينة ، وقد كانت المناسبة فرصة لبعض القنوات التلفزية الاماراتية التي أجرت حوارا ثقافيا مع الشاعر مولاي الحسن الحسيني ،أشاد خلاله بالحياة الثقافية بالمغرب وبدور مدينة تارودانت في الساحة الشعرية المغربية .
وتجدر الإشارة إلى أن شاعرنا لم يختر اعتباطا ليمثل المغرب ، فالشاعر مولاي الحسن الحسيني يعتبر من ألمع شعراء الشعر العربي الفصيح بالمغرب ،إذ عرف الشعر وعرفه نظما وإلقاءا منذ نعومة أظفاره، ألف عدة دواوين شعرية كما شارك في عدة ملتقيات ثقافية داخل المغرب وخارجه محرزا خلالها على العديد من التكريمات والألقاب .
إلى جانب ذلك فقد ترأس شاعرنا المكرم هذا اليوم خارج وطنه ،”منتدى الأدب لمبدعي الجنوب “أهم وأكبر نادي ثقافي للكتاب والشعراء والمبدعين بالجنوب المغربي كله على مدى عقدين من الزمن ، استطاع خلاها أن يفرض المنتدى حضوره بين كبريات الأندية والمنتديات الثقافية داخل المغرب وخارجه ، كما أطر شاعرنا ولا يزال العديد من طلبة اللغة العربية وهواة الشعر العربي الفصيح ، إذ يعتبر من خيرة الملمين بخبايا وأسرار اللغة العربية ، وكثيرا ما يستشار من جهات مختلفة قبل و أثناء طباعة بعض المؤلفات الهامة في اللغة العربية .
فتحية تقدير وتكريم للأستاذ الشاعر مولاي الحسن الحسيني

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.