اليوم الجمعة 19 أبريل 2019 - 2:22 مساءً

 

 

أضيف في : الثلاثاء 9 أبريل 2019 - 6:23 مساءً

 

بالصورة .. اختيار وليد منصور لتنظيم احتفالية مئوية “الأمريكية ” والهضبة و آرثر و اورهان نجوم الحدث الاضخم في تاريخ مصر

بالصورة ..   اختيار وليد منصور لتنظيم احتفالية مئوية “الأمريكية ” والهضبة و آرثر و اورهان نجوم الحدث الاضخم في تاريخ مصر
بتاريخ 9 أبريل, 2019

وقع إختيار إدارة الجامعة الأمريكية بالقاهرة بالتعاون مع إتحاد الطلاب علي منظم الحفلات المصري العالمي وليد منصور لتنظيم احتفالية مئوية ال AUC التي من المقرر أن يحيها الميجا ستار المصري العالمي عمرو دياب والنجم البريطاني جيمس آرثر و ال DJ التركي الشهير مهموت اورهان وذلك يوم ١٩ إبريل الجاري .

جاء إختيار منصور نظرا لقدرته علي الخروج بأفضل شكل لاهم واضخم الأحداث في تاريخ الجامعة الأمريكية الأم والإدارة بمصر والتي تعد أهم الروابط التاريخية التي تشهد على تبادل العلاقات الثقافية والتعليمية بين البلدين .

من جانبه أكد منصور علي أن الإستعداد والتخطيط للحفل بدأ منذ فترة بعد الإتفاق علي الشكل التنظيمي والاخراجي والتنقيذي بالتعاون مع نجوم الحفل العالميين وإدارة الجامعة خاصة مع موجود اهتمام عالمي من قبل وسائل الإعلام بالحدث والذي يؤكد علي امن واستقرار الحياة العامة بمصر وقوة العلاقات الإستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية في مجال التبادل الثقافي والعلمي .

وأضاف منصور ان من شركاء النجاح المشاركين في الحفل وليد الحريري مصمم تراسات الإضاءة والمؤثرات البصرية العالمية ومصمم المسارح الأول تامر فوزي وهناك العديد من عناصر الابهار تم إعدادها لجمهور الحفل الأضخم في تاريخ مصر والجامعة الأمريكية حيث تم إختيار ساحة كبيرة بمقر الجامعة في القاهرة الجديدة للمرة الأولى لاستيعاب اعداد الجماهير .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.