اليوم الثلاثاء 19 مارس 2019 - 6:32 صباحًا
أخبار اليوم
تكريم الشاعر المغربي الكبير مولاي الحسن الحسيني بمدينة الشارقة بالإمارات العربية المتحدة            المكتب الإقليمي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بتارودانت يستنكر العملية الإرهابية            انطلاق اللقاءات التواصلية حول التعليم الاولي بالمديرية الاقليمية بتارودانت            الشاعر المغربي الكبير مولاي الحسن الحسيني يحل اليوم ضيفا على بيت الشعر بدائرة الشارقة بدولة الإمارات            تارودانت :اجتماع الدورة العادية الأولى لمجلس الجمعية العامة لأعضاء الغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة برسم سنة 2019،            “بأي معنى يمكن الحديث عن سوسيولوجيا مغربية؟”..الجزء الثاني: محاولة في الفهم            قافلة أبواب تارودانت …أبجديات تمثيلية السفارة            محطات بارزة في مسارٍ الفنان التشکيلي ”عبد الرزاق الساخي“            نادي الصحافة والإعلام يشرِّح سلوكات التلاميذ قانونيا            الدورة الحادية عشرة لمهرجان أماناي الدولي للمسرح بورزازات           

 

 

أضيف في : الأربعاء 14 مايو 2014 - 10:57 مساءً

 

بلاغ لوزارة العدل و الحريات حول مانشرته بعض وسائل الإعلام

بلاغ لوزارة العدل و الحريات حول مانشرته بعض وسائل الإعلام
بتاريخ 14 مايو, 2014

الأربعاء 14ماي 2014

توصلنا في تارودانت نيوز ببلاغ صادر من وزارة العدل و الحريات جاء فيه أنه، تبعا لما نشر في بعض وسائل الإعلام، خلال الأسبوع الجاري، حول وجود تسجيلات صوتية تتضمن ادعاءات بالتلاعب في صفقات عمومية ومباريات التوظيف تعود للفترة الممتدة بين سنة 2008 و 2011، وادعاء الانتقام من الموظف صاحب التسجيلات بنقله إلى خارج الرباط.
فإن وزير العدل والحريات يفيد أنه تقرر تكوين لجنة للبحث والتحري في صحة الادعاءات المذكورة يترأسها المفتش العام بالوزارة، وأنه سوف يتخذ الإجراءات القانونية اللازمة على ضوء تقرير هذه اللجنة وإخبار الرأي العام بنتائجها.

تارودانت نيوز

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.