اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018 - 8:31 صباحًا
أخبار عاجلة
المديرية الإقليمية بكلميم تعتزم تنظيم حفل التميز بحلة جديدة            مركز موارد التعليم الأولي بمديرية تارودانت ينظم مسابقات في حفظ وتجويد القرآن الكريم            المجتمع المدني باقليم تارودانت يتعزز بجمعية الدفاع عن المستهلك وحماية البيئة            بالصور.. رنا عتيق تخوض اولى تجاربها التمثيلية في “حالة”            طقوس ليلة القدر تدخل الفرحة على أطفال وفتيات مركز حماية الطفولة للاأمينة بتارودانت‬            أكادير: السيد محمد جاي منصوري مديرا جديدا للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة‎            عشر سنوات من مھرجان فیدادوك …‎عشر سنوات من الفیلم الوثائقي بالمغرب            الخيمة الشعرية الرمضانية عادة لنادي القلم المغربي لكريم الشعراء            أكادير : فريق كهربائيي سوس يحرز لقب دوري الشبيبة العاملة للمرة الثالثة على التوالي            مستجدات النسخة الثالثة من مسابقة جواهر القرآن الإقليمية لحفظ وتجويد القرآن الكريم بتارودانت           

 

 

أضيف في : الأحد 18 مايو 2014 - 11:13 مساءً

 

السعال والعطاس ينقلان الأمراض بشكل أكبر مما نتصور

السعال والعطاس ينقلان الأمراض بشكل أكبر مما نتصور
بتاريخ 18 مايو, 2014

18/5/2014

يمكن لـ”العطسة” أن تنتقل أبعد مما قد يتصور البعض، بحسب ما توصل إليه الباحثون مؤخراً من خلال دراسة أثبتت أن السعال والعطاس ينشران الفيروسات بطريقة أكبر بكثير مما كان يعتقد في الماضي. وبحسب تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، يوم الأربعاء الماضي، فإن أنظمة التهوية في المكاتب تلعب دوراً كبيراً في نشر الأمراض. ويقول الدكتور جون بوش، الذي قاد فريق البحث: “عندما تسعل أو تعطس، فإنك ترى قطرات صغيرة، أو أنك تشعر بها عندما يسعل أو يعطس شخص آخر بالقرب منك… إلا أنك لا ترى السحابة الغازية غير المرئية… فسحابة الغاز هذه تعمل على توسيع مدى انتشار القطرات، خاصة الصغيرة منها”. ووجد الباحثون أن أصغر القطرات التي تنتج عن السعلة أو العطسة يمكنها التحرك من 5 إلى 200 مرة أبعد من تحركها عندما تكون ضمن مجموعة من الجزيئات غير المترابطة. وقدرة هذه القطرات على البقاء معلقة في الهواء، بواسطة السحابة الغازية، تعني أن أجهزة التهوية قد تكون أكثر عرضة لنقل العدوى. وعلى هذا، فإن المهندسين المعماريين قد يرغبون بإعادة النظر في تصاميم أماكن العمل والمستشفيات وكذلك أنظمة التهوية بالطائرات، للتخفيف من فرص انتشار مسببات الأمراض بين الناس. يذكر أن الدراسة قد تم نشرها مؤخراً تحت عنوان “أحداث الزفير العنيفة: السعال والعطس”. ويضيف الدكتور بوش: “أي شخص قد يعتقد أن القطرات الكبيرة تذهب أبعد من القطرات الصغيرة، وأن مدى انتقالها لا يتعدى المترين… ولكن من خلال توضيح ديناميكية السحابة الغازية، تمكنا من التوصل إلى أن القطرات الصغيرة تدور داخل السحابة… ولذا فيمكنها أن تنتقل وتصل إلى مدى أبعد بكثير من القطرات الكبيرة التي عادة ما تسقط”. ويعكف الباحثون حالياً على دراسة الأمر باستفاضة حتى يتمكنوا من إيجاد حلول تمنع انتشار الأمراض داخل الأماكن المكيفة.

تارودانت نيوز

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة تارودانت نيوز تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان جريدة تارودانت نيوز تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.